Accessibility links

logo-print

كلينتون تدعو مواطني كوت ديفوار إلى التعاون بشكل سلمي لبناء مستقبلهم


حثت السيدة هيلاري كلنتون وزيرة الخارجية الأميركية المواطنين في كوت ديفوار على التعاون بشكل سلمي لبناء مستقبلهم بعد اعتقال قوات الرئيس المنتخب الحسن وتاره الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو. وأضافت السيدة كلنتون تقول:
" إن هذه المرحلة الانتقالية تبعث إشارة قوية للطغاة في المنطقة وأنحاء العالم مفادها ألا مجال أمامهم لتجاهل أصوات شعوبهم التي تبدو في الانتخابات الحرة والنزيهة."

ودعا الإتحاد الأوروبي الرئيس وتاره إلى السعي لتحقيق المصالحة الوطنية وإحقاق العدل وإرساء دعائم السلام في كوت ديفوار.

كما أشار الإتحاد الأوروبي إلى ضرورة محاكمة المسؤولين عن ارتكاب انتهاكات حقوق الإنسان.

وقال وليام هيغ وزير خارجية بريطانيا: " لقد تصرف السيد غباغبو ضد أي مبدأ ديموقراطي في الأشهر الماضية كما أنتهك العديد من قواعد القانون بيد أنه ينبغي معاملته باحترام تام، إلى أن تتخذ الإجراءات القانونية بشأنه".

وكانت قوات قوات الحسن وتارا اعتقلت الاثنين رئيس كوت ديفوار المنتهية ولايته لوران غباغبو واقتادته إلى فندق غولف في أبيدجان المقر العام لوتارا في أبيدجان، وفق ما أعلن سفير فرنسا في كوت ديفوار جان مارك سيمون.

ومن ناحية أخرى أكد مسؤول بوزارة الدفاع أن قوات وتارا بدعم من قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة والقوات الفرنسية اعتقلت غباغبو. الا أن مصدرا ديبلوماسيا فرنسيا نفى أن تكون قوات فرنسية اقتحمت مقر غباغبو.
XS
SM
MD
LG