Accessibility links

logo-print

القوى السياسية في مصر تبحث النموذج الأمثل للانتخابات البرلمانية


تبحث القوى السياسية في مصر النموذج الديموقراطي الأمثل للانتخابات البرلمانية حيث يركز النقاش حول ضرورة تطبيق نظام القائمة النسبية على مختلف القوى السياسية بما يضمن تمثيلا متوازنا للمرشحين سواء من الجمعيات أو الأحزاب.

ويقوم نظام القائمة النسبية على تقديم كل حزب سياسي لقائمة من المرشحين في كل واحدة من الدوائر الانتخابية متعددة التمثيل.

ويقوم الناخبون بالاقتراع لصالح الأحزاب، حيث يفوز كل حزب سياسي بحصة من مقاعد الدائرة الانتخابية تتناسب مع حصته من أصوات الناخبين.

وحول ضرورة الانتخاب بنظام القائمة النسبية، قال جورج اسحق المنسق العام السابق للجمعية الوطنية للتغيير لمراسل "راديو سوا" في القاهرة محمد مقبل إن هذا "النظام يتميز بأنه لا يهدر أي صوت انتخابي".

أما سامح عاشور القائم بأعمال الحزب الناصري فقد وصفه بأنه "الأكثر ملاءمة بعد فتح المجال لتأسيس الأحزاب دون قيود ورفع القيود الحكومية".

وأعلن القيادي في جماعة الإخوان عصام العريان لـ"راديو سوا" إن الجماعة توافق على إتباع نظام القائمة النسبية طالما يحقق العدالة والتنافسية، لكنه أشار إلى إشكالية عدم تكافؤ الفرص بين المرشحين الأفراد والأحزاب إذا تم العمل بهذا النظام.

ومن جانبه، قال إسحاق إن هذه الإشكالية يمكن حلها بأن يشكل المرشحون الأفراد قائمة خاصة.
XS
SM
MD
LG