Accessibility links

logo-print

قوات الأمن السورية تفرج عن عدد من نشطاء المعارضة


أفرجت قوات الأمن السورية عن بعض نشطاء المعارضة الذين اعتقلتهم في وقت سابق تلبية لمطالب آلاف النساء والأطفال الذين خرجوا الأربعاء في مظاهرة احتجاجية غرب سوريا، وفق ما ذكرته وكالة أنباء اسيوشيتيد برس.

وحملت المتظاهرات الرايات البيضاء وأغصان الزيتون وقطعن الطريق السريع بين مدينتي بانياس وطرطوس الساحليتين مطالبات بالإفراج عن ذويهم الذين اعتقلتهم قوات الأمن خلال الاحتجاجات الأخيرة. وهتفت المتظاهرات: "نحن لن نقبل بالذل".

وقد أضطرت الشرطة المحلية، منعا لتوتر الوضع، إلى إطلاق سراح حوالي 100 شخص بشكل علني على وقع زغاريد النساء وفرح الحشود المتظاهرة. ومع ذلك امتنع البعض عن وقف التظاهر، حيث أكد أحد المفرج عنهم بأنه ينوي متابعة الاعتصام جلوسا على الطريق حتى تفرج السلطات عن كافة المعتقلين.

وأكد رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان في سوريا رامي عبد الرحمن أن أكثر من خمسة آلاف سيدة يتحدّرن من قرية البيضا في ريف دمشق وعدد من القرى المجاورة لها، اعتصمْن على الطريق العام بين بانياس وطرطوس يطالبنَ بالافراج عن معتقليهن.

وقد اعتقل الامن السوري الثلاثاء نحو مئتي شخص في قرية البيضا.

XS
SM
MD
LG