Accessibility links

logo-print

مصدر سوري يعلن عن مواجهات في بانياس ومقتل عدد من الأفراد


أعلن مصدر رسمي سوري الخميس أن مواجهات وقعت في مدينة بانياس الساحلية الثلاثاء بين الجيش وقوات الأمن من جهة، ومن أسماها مجموعات مسلحة من جهة أخرى، أسفرت عن مقتل عدد من الأشخاص بينهم عنصر من الجيش.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا، عن المصدر أن من بين القتلى ثلاثة ممن وصفهم بأفراد العصابة وعددا من المدنيين، بالإضافة إلى جرح أكثر من 16 شخصاً.

وكان التلفزيون السوري الرسمي قد بث الأربعاء، اعترافات لمن قال إنها خلية إرهابية زُودت بالمال والسلاح من جهات خارجية، لتنفيذ مخططات وأعمال تخريبية في سوريا، كما عرض مشاهد لأسلحة متنوعة قال إنها ضبطت مع الخلية.

لكن الناشط السوري والأستاذ في جامعة جورج واشنطن رضوان زيادة شكك في صحة الروايات التي أوردتها السلطات السورية، وقال في حديث لـ"راديو سوا" إنه لا يعتقد أن السلطات تتمتع بالحد الأدنى من المصداقية حتى يصدقها السوريون.

ومن جهة أخرى، توسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل، وللمرة الأولى، مدينة حلب حيث تظاهر نحو 500 طالب في كلية الآداب بجامعة المدينة، للمطالبة بإطلاق الحريات، حسبما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ناشط حقوقي.

وفي هذا الشأن قال زيادة إن الاحتجاجات المتصاعدة في سوريا، لن يوقفها إلا تلبية مطالب المحتجين.
XS
SM
MD
LG