Accessibility links

المعارضة في الأردن وحركات شبابية تنظم مظاهرات بعد صلاة الجمعة في مناطق عدة للمطالبة بالإصلاح


تنظم الحركة الإسلامية في الأردن وأحزاب معارضة وحركات شبابية تظاهرات في مختلف مناطق المملكة الجمعة للمطالبة بالإصلاح، فيما نصحت الولايات المتحدة رعاياها بتجنب السفر إلى تلك المناطق.

وأعلن حزب جبهة العمل الإسلامي، الذراع السياسية للإخوان المسلمين في الأردن، وأحزاب معارضة تضم يساريين في إعلان نشر في صحف محلية تنظيم مسيرة عقب صلاة الجمعة من المسجد الحسيني الكبير وسط عمان إلى قرب ساحة أمانة عمان التي تبعد مسافة تقل عن كيلومتر واحد تحت شعار "تعزيز الوحدة الوطنية الداخلية هو اقصر الطرق للإصلاح".

كما أعلنت حركة "شباب 24 آذار"، التي تعرضت لاعتداء الشهر الماضي من قبل موالين للحكومة مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 160 بجروح، عن تنظيم اعتصام في ساحة أمانة عمان للمطالبة بمكافحة الفساد وتحقيق الإصلاح السياسي، وفقا لما نشرته الحركة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وتنظم مجموعات أخرى نشاطات مماثلة في مناطق مختلفة من المملكة.

من جانبها، أعلمت السفارة الأميركية في عمان رعاياها في المملكة بأن هناك تظاهرات "تنظم الجمعة في معان والكرك والعقبة"، جنوب المملكة.

وقالت السفارة في رسالة على موقعها الالكتروني إن التظاهرات قد تنظم في "مناطق أخرى في عمان ومدن أخرى في الأردن. لذلك ننصح مواطنينا الأميركيين تجنب تلك المناطق".

ونبهت السفارة رعاياها إلى أنه "حتى التظاهرات السلمية الطابع يمكن أن تتحول إلى مواجهات أو أن تتطور إلى أعمال عنف".

ويشهد الأردن منذ أكثر من ثلاثة أشهر تظاهرات واحتجاجات للمطالبة بالإصلاح السياسي والاقتصادي ومكافحة الفساد.
XS
SM
MD
LG