Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة تستبعد التدخل العسكري لإيصال المساعدات الإنسانية في ليبيا


استبعدت الأمم المتحدة اللجوء إلى القوة العسكرية لدعم العمليات الإنسانية في ليبيا إلا كخيار أخير.

وقالت المتحدثة باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة إليزابيث بيرز ردا على سؤال حول اقتراح أوروبي بهذا المنحى إن الوضع الإنساني في ليبيا يتحسن تدريجيا وأنه لا توجد حاجة ماسة تستدعي حاليا تدخلا عسكريا لتوصيل المساعدات.

بيد أن بيرز لفتت في تصريحات للصحافيين في جنيف إلى صعوبة الأوضاع في عدد من المدن خاصة مصراتة التي تحاصرها قوات القذافي منذ نحو شهرين.

نفي استخدام القنابل العنقودية

في سياق متصل، نفى المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم استخدام نظام القذافي قنابل عنقودية في مناطق سكنية في مدينة مصراته خلال مواجهات مع الثوار، وذلك ردا على اتهامات بهذا الشأن وجهتها لطرابلس منظمة هيومن رايتس ووتش وعناصر من الثوار.

وفي تصريح أدلى به مساء الجمعة، وصف إبراهيم تقارير المنظمة بأنها خيالية، داعيا إياها إلى أخذ شهادات من داخل طرابلس ومن مصراتة وغيرها من المدن الأخرى للتأكد من صحة أقواله.

نقل 1200 مهاجر إلى بنغازي

على صعيد آخر، نقلت سفينة إنقاذ نحو 1200 مهاجر إلى مدينة بنغازي الليبية في وقت متأخر الجمعة من ضمن عدد كبير من العالقين في مدينة مصراتة المحاصرة.

وتحاصر القوات الموالية لمعمر القذافي مصراتة آخر معاقل المعارضة الليبية في الغرب منذ ستة أسابيع بالصواريخ وغيرها من الأسلحة الثقيلة.

وقال منسق مساعدات في المنظمة الدولية للهجرة كان على متن السفينة انه يرجح وجود ما يتراوح بين ثمانية وعشرة آلاف مهاجر في مصراتة.

وقال عمال إغاثة أيضا إنهم سيحتاجون للتحرك بسرعة لأنه يبدو أن العديد من المهاجرين العالقين يعانون من سوء تغذية وجفاف ومشكلات صحية أخرى.

XS
SM
MD
LG