Accessibility links

logo-print

إحالة نظيف والعادلي وغالي إلى محكمة الجنايات بتهم الفساد المالي


أمرت النيابة العامة الأحد بإحالة رئيس الوزراء المصري السابق احمد نظيف ووزيري الداخلية والمالية السابقين حبيب العادلي ويوسف بطرس غالي وهو هارب خارج مصر ورجل الأعمال الألماني هيلمنت جنج بولس الممثل القانوني لشركة أوتش الألمانية إلى محكمة الجنايات بعد أن وجهت إليهم تهم بالفساد المالي، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

ونسب المستشار علي الهواري المحامي العام الأول لنيابة الأموال العامة العليا إلى المتهمين تهم إهدار المال العام بما قيمته 92 مليون جنيه مصري، والتربح والاستيلاء المتعمد على أموال المواطنين وتحصيل أموال دون وجه حق منهم.

وكانت التحقيقات قد كشفت عن قيام المتهمين نظيف وغالي والعادلي بتحقق ارباح لصالح المتهم الألماني هيلمنت دون وجه حق، حيث أعد الأخير للوزيرين غالي والعادلي مذكرة قدمت إلى نظيف بإسناد توريد اللوحات المعدنية الخاصة بأرقام السيارات بالأمر المباشر للشركة الألمانية أوتش، التي يمتلكها المتهم الألماني بمبلغ 22 مليون يورو، (ما يعادل 176 مليون جنيه مصري).

وأكدت التحقيقات أن رئيس الوزراء الأسبق نظيف خالف قانون المناقصات والمزايدات لموافقته على تلك الصفقة بالأمر المباشرة دون الحصول على عروض للأسعار من شركات مختلفة لاختيار أفضل سعر.

وذكرت تحقيقات نيابة الأموال العامة العليا أن وزير المالية السابق يوسف غالي قام منفردا بإعطاء أعمال توريد أخرى لذات الشركة بالأمر المباشر، دون إجراء مفاضلة بين شركات متعددة أو الحصول على موافقة من رئيس الوزراء، مما شكل مخالفة لقانون المناقصات والمزايدات.

وتبين أن المتهمين الثلاثة أضروا عمدا بأموال المواطنين طالبي ترخيص السيارات، بتحميلهم ثمن اللوحات المعدنية المغالي في أسعارها، بالإضافة إلى مبلغ التأمين على الرغم من أن هذه اللوحات مملوكة للدولة وليست لأصحاب السيارات.

وأشارت التحقيقات إلى أن الصفقة تسببت في إيقاف خط إنتاج وطني لإنتاج اللوحات المعدنية للسيارات، يتمثل في شركة النحاس المصرية بالإسكندرية التي كانت تضطلع بإنتاج تلك اللوحات منذ عام 1998، حيث تسبب عدم توريد صفقة تلك اللوحات إلى توقف أعمال الشركة، مما اضطرها إلى الاستغناء عن العاملين لديها لوقف الخسائر.

يذكر أن وزارة الداخلية المصرية قررت في العام 2010 تغيير كل اللوحات المعدنية القديمة للسيارات بلوحات جديدة تم استيرادها من ألمانيا.

XS
SM
MD
LG