Accessibility links

logo-print

مانشستر يونايتد يستفيد من تعادل آرسنال أمام ليفربول في الدوري الإنكليزي


أسدى فريق ليفربول خدمة لمنافسه التقليدي مانشستر يونايتد بتعادله مع آرسنال في المباراة التي جرت بينهما الأحد على إستاد الإمارات بلندن في المرحلة الـ33 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وبقيت المباراة بدون أهداف حتى الدقيقة الثامنة من الوقت بدل الضائع عندما تقدم أصحاب الأرض بتسجيل هدف من ركلة جزاء نفذها فان بيرسي ، وبعد أربع دقائق عادل الهولندي ديرك كاوت للضيوف بذات الطريقة.

ويعتبر هذا التعادل ضربة كبيرة لآمال آرسنال في الظفر بلقب الدوري الممتاز، حيث كانت الفرصة متاحة أمام الفريق اللندني لكي يقلص الفارق الذي يفصله عن مانشستر يونايتد المتصدر إلى أربع نقاط في حال فوزه على ليفربول.

وبدأ ارسنال الذي لم يخسر على أرضه أمام ليفربول منذ عام 2000 اللقاء بالضغط بحثا عن هدف مبكر في شباك الحارس الاسباني خوسيه رينا، وكاد أن يحقق مبتغاه في الدقيقة 16 بعد أن صدت العارضة رأسية الفرنسي لوران كوسييلني.

وسجل الهولندي روبن فان بيرسي هدفا لآرسنال في الدقيقة 25، إلا أن حكم المباراة ألغاه بسبب التسلل. وفي بداية الشوط الثاني، كاد الاوروغوياني لويس سواريز لاعب ليفربول أن يفاجئ أصحاب الأرض بهدف التقدم، لكن الكرة مرت قريبة جدا من القائم الأيمن لمرمى الحارس البولندي فويسييتش تشيسني.

وتعرض ليفربول لضربة قاسية بإصابة مدافعه جايمي كاراغر بعد اصطدامه بزميله جون فلاناغان، فبقي على أرض الملعب حوالي خمس دقائق قبل أن يخرج ويدخل بدلا منه اليوناني سوتيروس كرياكوس في الدقيقة 62.

وتألق حارس ليفربول رينا حين أنقذ مرماه من هدف محقق، بعد أن انفرد به فان بيرسي في الدقيقة 85.

XS
SM
MD
LG