Accessibility links

logo-print

مقتل ستة من رجال الشرطة في أفغانستان في تفجير لغم بآليتهم


قتل ستة من رجال الشرطة الأفغان الاثنين في وسط البلاد في انفجار لغم يدوي الصنع من النوع المستخدم في معظم هجمات حركة طالبان.

وقال المتحدث باسم شرطة ولاية غزنة ديلاوار زاهد إن "رجال الشرطة كانوا متوجهين إلى مقر قيادة شرطة مدينة غزنة عندما انفجر لغم يدوي الصنع بآليتهم". وأضاف أن "الآلية دمرت بالكامل ولم ينج احد من ركابها".

وقد أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية مقتل جنديين أفغانيين وإصابة سبعة آخرين بجروح في هجوم استهدفها الاثنين وتبنته حركة طالبان مؤكدة أنها كانت تستهدف وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونغيه الذي لم يكن في لحظتها في المبنى.

وقال المتحدث باسم الوزارة محمد زاهر عظيمي ان "شخصا يرتدي زي الجيش الأفغاني أطلق النار على زملائه فقتل جنديين وأصاب سبعة آخرين بجروح".

وكان مسؤولون امنيون أكدوا في وقت سابق ان الهجوم شنه عدد من المسلحين احدهم يرتدي حزاما ناسفا وتمكنت قوات الامن من قتله قبل تفجير نفسه.

وتبنت الهجوم حركة طالبان مؤكدة أن الهدف كان وزير الدفاع الفرنسي الذي بدأ الأحد زيارة إلى أفغانستان يلتقي خلالها عددا من المسؤولين الافغان بينهم نظيره الجنرال عبد الرحيم ورداك.

وقال المتحدث باسم الجيش الفرنسي اللفتنانت كولونيل اريك دو لا بريسل ان لونغيه "لم يكن في وزارة الدفاع لحظة حصول الاعتداء".

من جهته قال المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد في اتصال هاتفي مع وكالة الأنباء الفرنسية ان "السبب وراء هذا الهجوم هو غزو الجيش الفرنسي لأفغانستان"، مؤكدا أن وزير الدفاع الفرنسي كان المستهدف في الهجوم.

وذكرت مصادر رسمية أن حركة طالبان اختطفت 15مهندساً معظمهم إيرانيون في مقاطعة فرح غربي أفغانستان.

XS
SM
MD
LG