Accessibility links

وزراء مجلس التعاون يرفضون تدخل إيران في شؤون دول الخليج


أكد وزراء خارجية مجلس التعاون لدول الخليج العربية رفضهم مواصلة إيران التدخل في الشؤون الداخلية لدول الخليج والعمل على زعزعة استقرارها.

وقال الصحفي السعودي يحيى الأمير ان التدخل الايراني ليس بالأمر الجديد غير أنه زاد حدة خلال ربيع الثورات العربية، وأضاف لـ"راديو سوا":

"حاول الايرانيون القفز على هذه الثورات ومحاولة تقديمها كنسخ معممة. فشلت هذه المحاولات في دول الخليج. وقد مثل وصول قوات درع الجزيرة الى البحرين ضربة موجعة لتطلعات التدخل الإيراني في الشأن البحريني وفي غيره من دول الخليج. بعد ذلك اتجهت السياسة الايرانية الى نوع من الشغب على مختلف اشكال الاستقرار في المنطقة".

وعدد الأمير أسباب ذلك التدخل بقوله:
"تدخل فعلي ينطلق من محاولة إيرانية لإشغال وإلهاء العالم عن ملفاتها الكبرى العالقة وعلى رأسها الملف النووي وإلهاء الشارع الإيراني وهو أول شارع في المنطقة بدأ الثورات وشاهدنا كيف تم قمعه"."

وأشار الصحفي السعودي إلى أن إيران تحاول تصدير أزماتها الداخلية ومشاكلها مع المجتمع الدولي:
"هناك أزمة أو مشكلة للحكومة الإيرانية الحالية مع دول الخليج. حدثني عن دولة من دول الجوار أو الدول العربية المؤثرة لها علاقات ايجابية وعلاقات على الأقل جيدة مع النظام الإيراني. أتصور أنه لا يوجد. فبالتالي هو جزء من سياسة إيرانية تتجه لتوزيع أزماتها على العالم."
XS
SM
MD
LG