Accessibility links

المؤتمر الإسلامي يحذر من ترويج مجهولين لجوائز وهمية باسمها


حذرت الأمانة العامة لمنظمة المؤتمر الإسلامي من رسائل بريد إلكتروني عشوائية توجهها عصابة مجهولة تستغل شعار المنظمة للاحتيال في الترويج لجوائز وهمية.

وتدعي الرسالة بأنه تم اختيار من يتلقاها من بين 85 مليون عنوان بريد إلكتروني شخصي عبر محركات البحث في البلدان الإسلامية عن طريق برنامج حاسوبي أجرى سحبا عشوائيا للحصول على أسماء الفائزين لعام 2011.

وتدعي الرسالة أن متلقيها واحد من ضمن 150 مسلما فازوا بـ500 ألف دولار أميركي في برنامج ترويجي يقام سنويا برعاية رموز إسلامية مثل سلطان بروناي والمملكة العربية السعودية، وبدعم من مجموعة شركات ومنظمات إسلامية، بهدف تشجيع استخدام الإنترنت والسلام بين الإخوة المسلمين.

وقال مدير إدارة تقنية المعلومات في منظمة المؤتمر الإسلامي وجدي بن حميد القليطي إن رسائل الاحتيال المجهولة تستخدم شعار المنظمة، وتم توجيهها إلى بلدان العالم الإسلامي.

وحذر في الوقت ذاته، من فتحها لاحتمال احتوائها على فيروسات تحدث تلفيات كبيرة في جهاز الكمبيوتر، موضحا أن مرسلي الرسائل الاحتيالية يرمون إلى الحصول على المعلومات المصرفية للشخص المستهدف، تمهيدا لاستخدامها في أغراض غير شرعية ومشبوهة.
XS
SM
MD
LG