Accessibility links

logo-print

تأكيد على تضخم ثروة عائلة مبارك والثوار يهددون بعودة الاحتجاجات


قالت الهيئة العامة للرقابة الإدارية في مصر في تقرير لها إن الرئيس السابق حسني مبارك وأفراد أسرته جمعوا ثروات هائلة في شكل عقارات وحسابات مصرفية لا تتناسب مع دخولهم.

وكشفت الهيئة أن مبارك وقرينته وابنيه علاء وجمال يملكون عدة عقارات في مختلف أنحاء البلاد تضم شققا فاخرة، وقصورا، وقطع أراض سكنية وزراعية ثمينة.

وجاء في التقرير أيضا أن لدى أسرة مبارك حسابات مصرفية بالعملات المحلية والأجنبية، وأن علاء هو أغنى أفراد العائلة، يليه شقيقه جمال، في حين أن مبارك نفسه هو أقلهم ثروة.

ومن المتوقع أن يواجه جهاز الكسب غير المشروع خلال أيام الرئيس السابق وأسرته بما هو منسوب إليهم في تحقيقهم لتلك الثروات.

التلويح بعودة الاحتجاجات

ولم يستغرب عضو ائتلاف شباب ثورة 25 يناير شادي الغزالي حرب في لقاء مع "راديو سوا" ما توصل إليه التقرير.

كما لوح بعودة شباب الثورة إلى ميدان التحرير بعد أن كانوا قد علقوا اعتصامهم بسبب ما أسموه بالمماطلة في ترحيل مبارك إلى السجن.

كما طالب حرب المجلس العسكري بالرد على شكوك بأن الرئيس السابق يرفض الخروج من مستشفى شرم الشيخ خشية حبسه.

من جانبه، صرح المحلل السياسي المصري حلمي نمنم بأن مبارك سجين رغم أنه يرقد في المستشفى، وأنه لا يمارس أي دور سياسي.

وكان رئيس الوزراء المصري الدكتور عصام شرف قد قال في بيانه الثاني الذي أذاعه التلفزيون المصري الاثنين أنه لا سبيل إلى التنمية في الفترة القادمة إلا في ظل دولة القانون.

XS
SM
MD
LG