Accessibility links

عبد الجليل يبحث الوضع الليبي بإيطاليا وتواصل هجمات القذافي على مصراتة


يجري رئيس المجلس الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل في روما الثلاثاء مشاورات مع رئيس الحكومة الايطالية سيلفيو برلوسكوني بالإضافة إلى كبار المسؤولين الايطاليين تتناول الوضع في بلاده.

وكان عبد الجليل قد أجرى في قطر مباحثات مع أميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني حول آخر مستجدات الأوضاع في ليبيا.

الوضع الميداني

ميدانيا، تصاعدت غارات حلف الأطلسي على ليبيا، حيث قال التلفزيون الحكومي إن الحلف هاجم بلدة العزيزية جنوب غرب العاصمة طرابلس، فيما تحدثت وكالة الأنباء الليبية عن هجمات جوية استهدفت مركزاً رئيساً للاتصالات في مدينة سرت مسقط رأس القذافي والواقعة وسط البلاد.

في المقابل، واصلت الاثنين قوات موالية للقذافي قصفها لمدينة مصراتة، في وقت أجلت فيه سفينة مستأجرة نحو 1000 من العمال الأجانب والمصابين الليبيين من المدينة.

كما استهدفت هجمات القذافي مدينة الجبل الغربي، وقالت مصادر صحافية إن حصيلة الهجمات وصلت إلى 100 قتيل على الأقل خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

مساعدات إنسانية

وقد أعلنت الأمم المتحدة رغبتها في إرسال فريق للمساعدات الإنسانية إلى مصراتة التي تعتبر ثالث أكبر المدن في ليبيا.

وطلب الموفد الخاص للأمم المتحدة عبد الإله الخطيب ومسؤولة تنسيق الشؤون الإنسانية فاليري أموس من رئيس الحكومة الليبية البغدادي المحمودي إنهاء الهجمات على المدينة الواقعة على بعد 200 كيلومتر شرقي العاصمة طرابلس.

هذا وأعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق الاثنين أن الحكومة الليبية وافقت على وجود فرق دولية إنسانية في طرابلس وعلى ضمان وصولها بكل أمان حتى العاصمة الليبية.

وتم التوصل إلى هذا الاتفاق الذي يضمن وصول فرق إنسانية إلى طرابلس الأحد، خلال زيارة قامت بها أموس التي التقت كبار القادة الليبيين.

وقال فرحان حق إن الحكومة الليبية وافقت على تسهيل وجود مؤسسات إنسانية في طرابلس.

وأضاف أن الحكومة الليبية قالت إنها ستؤمن وصول الفرق بدون عقبات عبر الحدود الليبية وحتى طرابلس، وأنها ستؤمن مرورا آمنا لموظفين الهيئات الإنسانية إلى المناطق التي تسيطر عليها الحكومة الليبية.

وقال فرحان إن المبعوثين الدوليين نقلا للحكومة الليبية إدانة المجتمع الدولي لاستخدام القوة ضد المدنيين.

وأضاف "لقد أعاد المبعوث الخاصة ومساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية تأكيد الإدانة الدولية لاستخدام القوة ضد المدنيين في ليبيا وحثا ليبيا على وقف استخدام السلاح في كل أنحاء ليبيا وفي مصراتة بشكل خاص وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية لمن يحتاجها".

كما قال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إن الاتحاد أعد خطة مؤقتة قد تتضمن إرسال قوات أوروبية إلى المدينة المحاصرة لحماية شحنات المساعدات الإنسانية في حال طلبت الأمم المتحدة ذلك.

دعوة لوقف الهجمات على مصراتة

وفي أنقرة، دعا وزير الخارجية التركية أحمد داوود أوغلو مجدداً إلى وقف الهجمات على مدينة مصراتة، مؤكداً على وجوب أن يقوم حلف الأطلسي بكل ما في وسعه من اجل تحقيق هذا الهدف.

في سياق منفصل، أفادت وكالة الأنباء التونسية الرسمية أن نحو 11 ألف ليبي فروا من المنطقة الغربية الجبلية، وعبروا الحدود التونسية الليبية خلال الأسبوع الماضي هرباً من المعارك التي تدور بين قوات موالية للقذافي وأخرى مناهضة له.

تحركات دبلوماسية

في سياق التحركات الدبلوماسية، استقبل المغرب نائب وزير الخارجية الليبية الزائر عمران بوكراع وذلك في اتصال دبلوماسي نادر بين حكومة معمر القذافي وأحد أنصار التحالف الغربي الذي يسعى للإطاحة به.

وبحسب بيان لوزارة الخارجية المغربية فإن الفاسي الفهري جدد للمسؤول الليبي تشبث المغرب بالاحترام الكامل لوحدة الأراضي الليبية، موضحاً أن التعلق بوحدة ليبيا قاد مشاركة المغرب في اجتماعات باريس ولندن والدوحة التي خصصت للأزمة الليبية.

وكان المغرب من بين عدد محدد من الدول العربية التي شاركت علانية في محادثات مع القوى الغربية بشأن الأزمة الليبية، كما أنها الدولة الوحيدة من شمال إفريقيا التي تشارك في هذه المحادثات.

XS
SM
MD
LG