Accessibility links

الآلاف من أنصار نور يتظاهرون ضد النظام في السودان


تظاهر الآلاف من أنصار الزعيم المتمرد في دارفور عبد الواحد نور الأربعاء في مختلف أنحاء السودان استجابة لدعوة زعيمهم في المنفى إلى الإطاحة بنظام الخرطوم، على ما أفاد شهود.

وصرح نور من كينيا في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية: "اعتبارا من اليوم طلبت كرئيس حركة تحرير السودان من الشعب في مختلف أنحاء البلاد وفي دارفور الانتفاضة لقلب هذا النظام الإسلامي الذي يمارس الإبادة".

وتظاهر الآلاف في زالينغي شرق دارفور وحلموا أعلام حركة تحرير السودان وصور نور ورددوا هتافات مناهضة للرئيس السوداني عمر البشير، على ما أفاد المتظاهر الشفيع عبد الله.

وفرقت الشرطة التجمعات مستخدمة الغاز المسيل للدموع والعصي. كما أوقفت 23 شخصا وأصابت الكثير من المتظاهرين بجروح بحسب عبد الله الذي أشار إلى أن المتظاهرين احتجوا كذلك على غلاء أسعار المواد الغذائية.

وتألف الحشد إلى حد كبير من سكان مخيمات اللاجئين الأربعة في زالينغي كما شارك سكان من المدينة التي تعتبر معقلا لنور.

ويشهد إقليم دارفور الشاسع غرب السودان منذ 2003 حربا أهلية أدت إلى مقتل 300 ألف شخص بحسب الأمم المتحدة و10 آلاف بحسب الخرطوم، وإلى نزوح 2.7 ملايين لاجئ.

وفي نيالى كبرى مدن دارفور الجنوبية تظاهر حوالي 900 طالب خارج حرم الجامعة قبل أن تحاصرهم الشرطة مطلقة الغاز المسيل للدموع وتعيدهم إلى داخل الجامعة بحسب شاهد.

XS
SM
MD
LG