Accessibility links

logo-print

وكالة الطاقة الذرية تنظر في عدة قضايا نووية بينها المواقع السورية


يستعد مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية لإعداد تقريرهم بشأن نتائج الزيارة التي قاموا بها لعدة مواقع نووية سورية الأسبوع الماضي.

فمن المقرر أن يناقش مجلس محافظي الوكالة الذرية في فيينا في يونيو/حزيران القادم عدة قضايا نووية أبرزها مدى تطبيق كل من سوريا وإيران وكوريا الشمالية لالتزاماتها في إطار معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية.

وأفاد مراسل "راديو سوا" في العاصمة النمساوية نوار علي بأن مصادر في فيينا توقعت احتمال زيادة الضغوط الغربية على دمشق خلال الجلسة القادمة لمجلس المحافظين، وربما تقديم مشروع قرار يدعو إلى التفكير في استخدام آلية "التفتيش الخاص" للوصول إلى أي مكان ضروري في سوريا دون إخطار مسبق.

ويأتي ذلك بعد أن أبلغ وزير الخارجية السورية المدير العام للوكالة الذرية يوكيا أمانو الشهر الماضي رفض بلاده السماح للمفتشين بالعودة إلى موقع دير الزور الذي دمرته إسرائيل عام 2007 بدعوى كونه منشأة نووية سرية.

وكان أمانو قد قال في الشهر الماضي إن سوريا لم تتعاون مع الوكالة منذ شهر يونيو/حزيران عام 2008 في ما يتعلق بمنشأة دير الزور وبعض المواقع الأخرى.

هذا ولا يعرف بعد فيما إذا ستسهم الاضطرابات السياسية التي تشهدها سوريا حالياً في إذعان حكومتها للمطالب الغربية، رغم نفي دمشق المتكرر بشأن ما تردد حول سعيها لحيازة سلاح نووي.
XS
SM
MD
LG