Accessibility links

logo-print

تدهور حافلة تقل عراقيين على الطريق العام بين دمشق وحمص يودي بحياة عدد من الركاب


ذكرت وكالة الإنباء السورية الرسمية "سانا" أن 25 شخصا لقوا حتفهم وأصيب أكثر من عشرين شخصا آخرين بجروح الخميس في تدهور حافلة ركاب على الطريق العام بين دمشق وحمص ، موضحة أن جميعهم من العراقيين.

وقالت الوكالة إن "25 شخصا توفوا وأصيب أكثر من عشرين آخرين بجروح وكسور مختلفة اثر تدهور حافلة ركاب اليوم الخميس بعد اصطدامها بشاحنتين وسقوطها في منحدر الثنايا على طريق دمشق حمص وأن ستة من المصابين في حالة حرجة".

وفي تصريح بثته الوكالة، قال قائد شرطة ريف دمشق ضامن عزام إن "جميع الضحايا من العراقيين"، مشيرا إلى أن "التقديرات الأولية للحادث تشير إلى أن سائق الحافلة فقد السيطرة عليها".

وأضاف أن ذلك "أدى إلى صدمه شاحنتين كانتا على الطريق ثم تدهور من أعلى الجرف من ارتفاع خمسة عشر مترا إلى وسط المرملة حيث تحطم".
XS
SM
MD
LG