Accessibility links

logo-print

غيتس يعلن موافقة أوباما على غارات بطائرات من دون طيار على ليبيا


أعلن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس أن واشنطن سترسل طائرات من دون طيار مزودة بصواريخ للمشاركة في عملية ليبيا بعدما وافق الرئيس باراك أوباما على استخدامها.

واعتبر غيتس أن هذا الأمر يشكل مساهمة متواضعة في جهود التحالف الدولي.

ويستخدم هذا النوع من الطائرات بالفعل لاستهداف متشددين على امتداد حدود باكستان مع أفغانستان. وقال غيتس إنها ستسمح بتنفيذ هجمات أكثر دقة ضد قوات القذافي.

وحرص غيتس على التشديد على أن هذا الإعلان لا يغير شيئا في طبيعة المهمة الأميركية داخل التحالف.

غارات لحلف الأطلسي على غريان جنوب غرب طرابلس

يأتي ذلك بينما شن حلف شمال الأطلسي الخميس غارات على مدينة غريان الواقعة على بعد 90 كلم جنوب غرب العاصمة طرابلس ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، كما أعلنت وكالة الأنباء الليبية الرسمية نقلا عن مصدر عسكري.

وقال المصدر العسكري للوكالة الليبية إن "مدينة غريان تعرضت لقصف العدوان الاستعماري الصليبي اليوم الخميس مما أدى إلى استشهاد عدد من المواطنين وإصابة آخرين".

وأضاف أن القصف "أدى أيضا إلى تدمير عدد من منازل سكان مدينة غريان، وترويع أسرها من الأطفال والنساء".

وأكدت الوكالة أن "كل صاروخ أو قنبلة يسقطها الصليبيون على الليبيين يدفع ثمنه الشيوخ العملاء القطريون والإماراتيون".

وكانت طائرات الحلف الأطلسي شنت غارات على خلة الفرجان جنوب غرب طرابلس، ما أسفر بحسب الوكالة الليبية عن مقتل سبعة مدنيين وإصابة 18 آخرين بجروح، و"تدمير عدد من المنازل وترويع الأسر من الأطفال والنساء في المنطقة".

لكن حلف شمال الأطلسي نفى الخميس أن تكون غاراته ليل الأربعاء أوقعت ضحايا مدنيين.

وقال مسؤول في الحلف لوكالة الصحافة الفرنسية طالبا عدم الكشف عن هويته: "حصلت غارات جوية للحلف الأطلسي في منطقة خلة الفرجان والهدف كان تحصينا يضم مركزا للقيادة والسيطرة في وسط قاعدة عسكرية".

وأضاف: "ليس هناك أي مؤشر على سقوط ضحايا مدنيين".

روسيا تحذر من إرسال مستشارين عسكريين

وقد حذرت روسيا الخميس من أن قرار دول غربية إرسال مستشارين عسكريين إلى الثوار الليبيين هو بداية عملية "برية" "محفوفة بالمخاطر ولا تعرف نتائجها" في حين حقق الثوار تقدما في الغرب بسيطرتهم على معبر مع تونس.

ودعما للثوار أيضا قرر التحالف الدولي تكثيف غاراته الجوية على قوات القذافي ولا سيما في مصراتة (غرب البلاد) حيث قتل صحافيان الأربعاء.

الثوار يسيطرون على معبر مع تونس

وفي آخر التطورات الميدانية حقق الثوار تقدما في أقصى غرب البلاد إذ تمكنوا صباح الخميس من السيطرة على معبر وازن الحدودي مع تونس.

من جهته طلب رئيس المجلس الوطني الانتقالي الذي شكله الثوار الليبيون، مصطفى عبد الجليل الأربعاء في باريس من الغربيين "تكثيف" ضرباتهم لقوات القذافي ولا سيما في مصراتة "حيث الوضع بالغ الخطورة".

ارتفاع عدد الطلعات الجوية للحلف

من جانبها، أعلنت رئاسة الأركان الفرنسية أن الطائرات الفرنسية نفذت بين 14 و21 الجاري 225 طلعة جوية فوق ليبيا في إطار عمليات التحالف، وهو رقم "أعلى بقليل" من الأسبوع الماضي.

وأوضح المتحدث باسم رئاسة الأركان أن هذه الطلعات سمحت بـ"إعطاب العديد من الآليات العسكرية وبينها مدرعات في مناطق القتال في مصراتة وأجدابيا". إضافة إلى تدمير مخازن ذخيرة في سرت.

XS
SM
MD
LG