Accessibility links

logo-print

تعديل جيني للبعوض يبعث الأمل للقضاء على الملاريا


تمكن علماء من التوصل إلى طريقة لإجراء تعديل وراثي على مجموعات كبيرة من البعوض الناقل للملاريا، مما قد يساهم في تقليص انتشار المرض القاتل بشكل كبير.

وبحسب دراسة أجراها باحثون في أمبريال كولدج في لندن وجامعة واشنطن في مدينة سياتل الأميركية، فقد تبين أنه بعد إجراء تغييرات جينية محددة على مجموعة صغيرة من البعوض، ثم السماح لها بالتزاوج، فإن التعديل الوراثي قد ينتشر بين أجيالها القادمة.

وقام الباحثون بإدخال جين إلى الحمض النووي لذكر بعوض ينتج أنزيما يقسم الحمض النووي إلى نصفين، وعندما تقوم الخلية الوراثية بمعالجة هذا الانقسام فإنها تستخدم الجين المعدل فينتج عن ذلك استنساخ للجين وانتشاره في الخلية. وينتشر الجين بعد ذلك من جيل إلى جيل خلال موسم التزاوج.

ويسعى الباحثون إلى خفض نسبة الإصابة بالملاريا عن طريق إيجاد الجين الوراثي المناسب الذي يعطل نمو الطفيلي المسبب للمرض الذي يصيب أكثر من 240 مليون شخص كل عام، ويحصد أرواح حوالي 850 ألف شخص سنويا كثير منهم أطفال في إفريقيا.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية فإن مرض الملاريا تسبب في وفاة ما يقرب من مليون شخص في عام 2008.
XS
SM
MD
LG