Accessibility links

لقاء ثنائي يجمع عباس وميركل مطلع شهر مايو/أيار في ألمانيا


أعلنت الحكومة الألمانية الجمعة أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في برلين في الخامس من شهر مايو/أيار في الوقت الذي تدرس أوروبا فيه احتمال الاعتراف بدولة فلسطينية.

وأعلنت المتحدثة باسم الحكومة أن الاجتماع سيجري بناء على دعوة من المستشارة في إطار تفاعل ألمانيا مع جميع أطراف عملية السلام في الشرق الأوسط، إلا أنها رفضت الكشف عن أجندة الاجتماع.

وذكرت مجلة دير شبيغل الأسبوعية أن ميركل ستوضح أثناء المحادثات سبب اعتقادها أنه من غير المحبذ أن يسعى عباس إلى الحصول على اعتراف بدولة فلسطينية في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي سيعقد في نيويورك في سبتمبر/ أيلول القادم وهو الموعد الذي حدده المجتمع الدولي لإقامة دولة فلسطينية، إلا أن التوتر المتصاعد بين الإسرائيليين والفلسطينيين يهدد ذلك.

وتوقفت محادثات السلام في سبتمبر/أيلول الماضي بعد رفض إسرائيل تمديد تجميدها الجزئي للاستيطان في الأراضي الفلسطينية.

وقال المبعوث الفلسطيني في ألمانيا صلاح عبد الشافي للمجلة إن السلطة "تتطلع إلى معرفة ما سيقترحه الألمان".

وكانت ميركل استقبلت في وقت سابق من الشهر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في برلين وقالت "نشعر أنه يجب ويمكن حدوث تقدم في عملية السلام بحلول الخريف هذا العام".

كما أكدت أن ألمانيا لن تعترف بدولة فلسطينية من طرف واحد.

XS
SM
MD
LG