Accessibility links

logo-print

عاصفة تؤدي إلى إغلاق مطار سانت لويس


تواصل أطقم من الفنيين العمل في مطار سانت لويس بولاية ميزوري الاميركية لإعادة افتتاحه بعد أن ضربته عاصفة شديدة ألحقت به أضرارا كبيرة ودمرت عشرات المنازل وأطاحت بسيارات في الهواء وأدت إلى انقطاع التيار الكهربائي عن الاف السكان.

وقالت روندا هام نيبريجي مدير مطار لامبرت انه تعين إغلاق المطار مساء الجمعة عقب العاصفة التي ساقت رياحا بلغت سرعتها 160 كيلومترا في الساعة حيث تعرضت طائرة تابعة لشركة اميركان ايرلاينز كانت رابضة على الأرض لأضرار.

وأصيب عدة أشخاص بجروح بسبب تطاير الزجاج عندما تعرض المبنى الرئيسي في المطار لأضرار.

ويقع المطار في أطراف المدينة على مسافة حوالي 8 كيلومترات إلى الشمال الغربي من وسط المدينة.

ولم ترد أنباء عن إصابات أو وفيات رغم الدمار الواسع في منطقة ذات كثافة سكانية عالية تبعد نحو كيلومتر واحد إلى الغرب من المطار.

وجرى تحويل مسار الرحلات الجوية من لامبرت إلى مدينة كانساس. وظل المطار مغلقا صباح يوم السبت لكن المسؤولين قالوا انهم يأملون في إعادة فتحه اليوم الأحد.

ووفقا لمكتبة سانت لويس العامة فان أسوأ إعصار في تاريخ سانت لويس حدث في العام 1927 وخلف 137 قتيلا و550 مصابا وكان ثاني أكبر الكوارث في تاريخ الولايات المتحدة.

واثناء عاصفة ضربت المنطقة في 1973 سقطت طائرة تابعة لشركة اوزارك ايرلاينز على جامعة ميزوري-سانت لويس اثناء محاولتها الهبوط في مطار لامبرت مما أودى بحياة 38 شخصا.

XS
SM
MD
LG