Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن الدولي يبحث تجديد حظر تصدير الأسلحة إلى كوت ديفوار


يعتزم مجلس الأمن الدولي هذا الأسبوع تجديد قرار حظر تصدير الأسلحة لكوت ديفوار وحظر تجارة الماس في ذلك البلد الذي شهد صراعا مسلحا على السلطة بين الخصمين وهما الرئيس السابق لوران باغبو والرئيس الحالي الحسن وترة.

هذا ومن المقرر أن يعقد مجلس الأمن اجتماعا الثلاثاء القادم لبحث العقوبات التي كان الاتحاد الأوروبي قد ألغى بعضها بالإضافة إلى قرار الاتحاد الإفريقي إنهاء تعليق عضوية كوت ديفوار.

وأشار دبلوماسيون في الأمم المتحدة إلى أنه من المحتمل تمديد العمل بتلك العقوبات مدة عام آخر.

زعيم متمرد يعلن الاستعداد لإلقاء السلاح

وكان أحد زعماء الميليشيات المتمردة في كوت ديفوار قد أكد استعداده لالقاء سلاحه، تلبية لمطالب الرئيس الحسن وتارة، لكنه أشار إلى أن المسألة ستستغرق بعض الوقت. وقال الجنرال إبراهيم كوليبالي في تصريحات صحفية، إن مسألة التخلي عن السلاح لن يكون بالأمر السهل، وإنه بحاجة إلى مزيد من الوقت والتنظيم.

جاءت تصريحات كوليبالي عقب النداء الذي أصدره الرئيس الحسب وتارا الذي تولى مهامه مؤخرا بعد صراع مسلح مع خصمه الرئيس السابق لوران غباغبو، الذي رفض قبول نتائج الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها وتارا، الذي اعتقل في هجوم شنته القوات الدولية والفرنسية على مقر إقامته في أبيدجان.
XS
SM
MD
LG