Accessibility links

logo-print

وزارة الدفاع تنفي وجود حالات فساد في صفقة طائرات من أوكرانيا


نفت وزارة الدفاع وجود حالات فساد في صفقة طائرات النقل من طراز /انتينوف/ ومدرعات (BTR-4) مع أوكرانيا.

وذكرت الوزارة في بيان لها اليوم الأحد أن التقارير التي نشرتها بعض وسائل الإعلام وأشارت فيها إلى رداءة الإنتاج وارتفاع أسعار هذه الصفقات عارية عن الصحة.

وأوضحت الوزارة أن الطائرة الانتينوف جرى اختيارها من قبل قيادة القوة الجوية كخيار من بين أنواع عدة من الطائرات لحاجة الجيش العراقي لطائرات نقل متوسطة حديثة لنقل القطعات والقيادات والشخصيات المهمة أثناء العمليات، حسب البيان.

وذكرت الوزارة أن الانتينوف طائرة مجربة في هذا الاختصاص ومنتشرة في دول عديدة وقد أثبتت كفاءة عالية إضافة إلى ملاحظة سعر الكلفة ووقت التجهيز وجودة الصناعة، كما أن أسطول القوة الجوية العراقية استخدم أجيالا سابقة من هذه الطائرة.

وفيما يتعلق بناقلة الأشخاص (BTR-4) قالت وزارة الدفاع إن الناقلة تعتبر من أفضل أنواع الناقلات المدرعة التي تستخدم في الجيوش الحديثة وأن اختيارها من الجهة المستفيدة في القوات البرية جاء بعد دراسة أربعة عروض قدمت من تركيا ورومانيا وكوريا وأوكرانيا.

وأوضحت الوزارة أن الاختيار جاء على أساس كونها أفضل أنواع الناقلات وأنها جربت في الجيش العراقي السابق وجيوش المنطقة، وتم التعاقد على أحدث الأجيال منها والذي يضم أحدث الأسلحة والأجهزة المتطورة.

ونوهت الوزارة إلى أن ما تم عرضه على وسائل الإعلام هي الناقلة المدرعة (BTR-3) وليس الناقلة المتعاقد عليها.

وشددت الوزارة في بيانها على أن العقود أبرمت بشكل أصولي وقانوني ولا توجد أية زيادة أضيفت إلى السعر في الخفاء، وأن العقود مكفولة من قبل حكومة أوكرانيا وبإشرافها وأن جميع اللجان التي ذهبت لمتابعة العقد يشترك فيها ممثلون عن دائرة المفتش العام والرقابة المالية ودوائر الوزارة الأخرى لمناقشة ومطابقة العروض وتدقيقها أصوليا.

XS
SM
MD
LG