Accessibility links

اتحاد علماء الدين في كردستان يدعو الأطراف المتخاصمة إلى الحوار



طالب اتحاد علماء الدين الإسلامي في إقليم كردستان ورئاسة أساقفة الكلدان في أربيل ولجنة الأوقاف والشؤون الدينية في برلمان إقليم كردستان وعدد من الوجهاء، رئاسات الإقليم والبرلمان والحكومة والأحزاب الحاكمة والمعارضة عبر مذكرة رسمية بالجلوس إلى طاولة الحوار دون قيد أو شرط.

ودعا سالم توما كاكو رئيس قائمة الرافدين في برلمان إقليم كردستان عن الكتلة المسيحية وممثل رئيس أساقفة أربيل الكلدانية في تصريح لـ"راديو سوا" إلى إيقاف السجال الإعلامي الدائر بين الأحزاب الحاكمة والمعارضة وسحب القوات الزائدة من مدينة السليمانية والعمل على إعادة الأوضاع إلى طبيعتها.

من جهته، طالب ملا عبد الله سعيد ويسي رئيس اتحاد علماء الدين الإسلامي في إقليم كردستان أطراف المعارضة والحزبين الحاكمين في الإقليم وبقية الأطراف إلى الجلوس إلى طاولة الحوار.

وعقب الاجتماع، أكد المجتمعون في مؤتمر صحفي أن الحضور أجمعوا على ضرورة الإسراع في تهدئة الأوضاع وإعادة الاستقرار إلى إقليم كردستان ومعالجة المشاكل التي أفرزت هذا الوضع، موضحين أن الوضع الراهن في الإقليم لا يخدم أحداً.

تقرير مراسل "راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG