Accessibility links

شرف يبحث مع القيادة الكويتية العلاقات الثنائية والتعاون الاقتصادي


يصل رئيس الوزراء المصري عصام شرف إلى الكويت الثلاثاء في ثاني محطة له خلال زيارته الخليجية التي بدأها بزيارة السعودية حيث التقى الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي عهده الأمير سلطان بن عبد العزيز.

وستركز مباحثات شرف مع القيادة الكويتية على جملة من القضايا وعلى رأسها التعاون الاقتصادي قبيل توجهه إلى قطر، كما من المقرر أني قوم شرف بجولة خليجية أخرى تشمل الإمارات البحرين وعمان.

وتأتي زيارة شرف وسط تقارير بوجود ضغوط خليجية على مصر على خلفية محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك، والتقارب المصري الإيراني، وهو ما نفاه المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية ورئاسة الوزراء.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن شرف تأكيده أن التقارب المصري الإيراني "يراد منه فتح صفحة جديدة"، لكنه يقف عند فكرة "التدخل في شئون دول الخليج" مضيفا أن أمن منطقة الخليج خط احمر بالنسبة لبلاده.

وبعد قرار الإفراج عن معتقلين مصريين في السجون السعودية، عبر رئيس الوزراء المصري عن شكره وتقديره مبيناً أن هذا الأمر ليس بالغريب على السلطات السعودية، نظراً إلى الروابط الأخوية التي تجمع البلدين.

كما التقى شرف خلال الزيارة الأمير السعودي الوليد بن طلال مالك شركة "المملكة" القابضة الذي أكد على أهمية مصر بالنسبة للسعودية بوجه خاص وللأمة العربية بوجه عام ومشيرا إلى "الزيارات المتتالية" لوزير الخارجية السعودية "منذ قيام الثورة المصرية".

وأبلغ الوليد رئيس الوزراء استعداده لدعم مصر في كل ما يفيد الشعب المصري من استثمارات ومشروعات "لدعم الشعب المصري في وضعه الحالي".

ورأى المحلل السياسي حمدي حسن في تصريحات لـ"راديو سوا" "أن الجولة الخليجية لشرف هي عودة الروح للسياسة الخارجية المصرية كما أنها رغبة في دعم الاقتصاد المصري الذي قال إنه بحاجة "إلى مشروع مارشال عربي".

وأضاف أن عودة الدور المصري الخارجي في المنطقة لا يعني تهديداً لأي دولة أخرى مضيفا أن كل دول العالم لها علاقات بإيران.

XS
SM
MD
LG