Accessibility links

العيسوي يعلن أن الحالة الصحية للرئيس السابق مبارك لا تسمح بنقله إلى مستشفى سجن طرة


أبلغ وزير الداخلية المصرية منصور العيسوي النائب العام يوم الثلاثاء بأن الوضع الصحي للرئيس السابق حسني مبارك لا يسمح بنقله في الوقت الراهن إلى مستشفى سجن طرة، وفقا لبيان أصدره المتحدث باسم النيابة العامة.

وأوضح البيان الذي تم نشره على صفحة النيابة العامة على فيسبوك أن النائب العام المستشار عبد المجيد محمود "تلقى اليوم خطابا من وزير الداخلية" أكد فيه أن "تطورات الحالة الصحية والمتابعة المستمرة للرئيس السابق من الفريق الطبي المعالج أفادت بأنه يحتاج إلى متابعة مستمرة لا تتوافر إلا في مستشفيات عالية الكفاءة تجهيزا وأفرادا، ومستوى مرتفع من الرعاية الفائقة الأمر الذي يتعذر معه حاليا إتمام إجراءات نقله من الناحية الطبية والأمنية خوفا على حياته وذلك لحين استقرار صحته".

وأضاف العيسوي في خطابه للنائب العام أنه "طبقا لتقرير كبير الأطباء الشرعيين فإن الرئيس السابق يعاني من ارتجاف أذيني، مما قد يودي بحياته لتوقف القلب الفجائي، الأمر الذي يستلزم وجوده في غرفة عناية مركزة".

وكانت النيابة العامة قد أمرت الأحد بنقل الرئيس المصري السابق حسني مبارك إلى مستشفى عسكري، تمهيدا لنقله إلى مستشفى سجن طرة.

ويعالج مبارك الذي أطاحت به انتفاضة شعبية في 11 فبراير/ شباط الماضي، منذ 12 ابريل/نيسان في المستشفى المدني بشرم الشيخ بعد أن تم وضعه في الحبس الاحتياطي على ذمة التحقيقات معه في اتهامات بالتحريض على قتل المتظاهرين وبتضخم ثروته بشكل غير مشروع.

XS
SM
MD
LG