Accessibility links

فياض يتوقع التخلي عن الدعم الخارجي للنفقات الجارية بنهاية 2013


قال رئيس الوزراء الفلسطيني المكلف سلام فياض الذي يشغل أيضا منصب وزير المالية إن السلطة الفلسطينية قد تتمكن مع نهاية عام 2013 من التخلي عن دعم المانحين فيما يخص النفقات الجارية.

وأضاف فياض في تصريحات له اليوم الثلاثاء في رام الله أن الخزينة العامة للسلطة الفلسطينية احتاجت في عام 2008 مليارا و 360 مليون دولار لتغطية نفقاتها الجارية، إلا أن هذا المبلغ انخفض في العام الماضي إلى 967 مليون دولار.

وأشار فياض إلى أن الحكومة الفلسطينية تبذل جهودا كبيرة لتحسين الإدارة الضريبية، وحصر النفقات، مؤكدا أن هذه الإجراءات " أسهمت في رفع قيمة الإيرادات إلى أكثر من ملياري دولار في عام 2010، وهو ما لم يكن يتوقعه البعض".

وأوضح فياص أن الدول المانحة "تتردد" في دعم النفقات الجارية للسلطة، وتبدي استعدادا لدعم النفقات التطويرية.

وأدلى فياض بتصريحه خلال مشاركته في أعمال مؤتمر مؤسسة أمان للمساءلة والشفافية، وهي مؤسسة غير حكومية قامت خلال المؤتمر بعرض تقريرها السنوي الذي قالت فيه إن الإرادة السياسية للسلطة الفلسطينية لا زالت "ضعيفة" في مكافحة الفساد بشكل حقيقي.

XS
SM
MD
LG