Accessibility links

logo-print

رئيس الوزراء المصري يجري مباحثات مع نظيره الكويتي حول العلاقات بين البلدين


عقد رئيس الوزراء الكويتي الشيخ ناصر المحمد الاحمد الجابر الصباح في قصر السيف يوم الثلاثاء جلسة مباحثات رسمية مع رئيس مجلس الوزراء في جمهورية مصر العربية الدكتور عصام عبدالعزيز شرف، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية "كونا".

وجرت المباحثات في اجواء ودية جسدت العلاقات التاريخية الوطيدة بين البلدين والروابط الاخوية المتميزة بين الشعبين الشقيقين.

وتم خلال المباحثات تأكيد حرص دولة الكويت على تعزيز العلاقات الثنائية المتينة بين البلدين الشقيقين ودعم آفاق التعاون بين جمهورية مصر العربية ودولة الكويت في كافة المجالات ليصل إلى المستوى المنشود الذي يلبي طموحات وتطلعات الشعبين الشقيقين ويحقق مصالحهما ويتناسب مع مستوى العلاقات الراسخة بينهما.

كما تم التأكيد على موقف دولة الكويت الداعم لجهود الشعب المصري في هذه المرحلة من اجل الانطلاق نحو آفاق جديدة من العمل الخلاق الذي يحقق لجمهورية مصر العربية وابنائها الاشقاء مزيدا من العزة والازدهار والتقدم.

وجرى خلال المباحثات مناقشة القضايا الدولية والاقليمية التي تهم البلدين الشقيقين خاصة المستجدات في المنطقة العربية ودعم الجهود الدولية والعربية لتحقيق السلام في الشرق الاوسط وتنسيق الرؤى والمواقف لتعزيز الاستقرار في منطقة الخليج.

وحضر المباحثات معالي نائب رئيس مجلس الوزارء ووزير الخارجية الدكتور محمد صباح السالم الصباح ورئيس بعثة الشرف المرافقة التي ضمت المستشار بديوان رئيس مجلس الوزراء الدكتور اسماعيل خضر الشطي ووزير المالية مصطفى جاسم الشمالي ووزراء آخرين بالإضافة إلى كبار المسؤولين في وزارة الخارجية والصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية والهيئة العامة للاستثمار والطيران المدني وديوان رئيس مجلس الوزراء وسفير دولة الكويت لدى جمهورية مصر العربية الدكتور رشيد حمد الحمد.

كما حضر المباحثات الوفد الرسمي المرافق لرئيس مجلس الوزراء بجمهورية مصر العربية

وتأتي زيارة شرف وسط تقارير بوجود ضغوط خليجية على مصر على خلفية محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك، والتقارب المصري الإيراني، وهو ما نفاه المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية ورئاسة الوزراء.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن شرف تأكيده أن التقارب المصري الإيراني "يراد منه فتح صفحة جديدة"، لكنه يقف عند فكرة "التدخل في شؤون دول الخليج" مضيفا أن أمن منطقة الخليج خط احمر بالنسبة لبلاده.

وبعد قرار الإفراج عن معتقلين مصريين في السجون السعودية، عبر رئيس الوزراء المصري عن شكره وتقديره مبيناً أن هذا الأمر ليس بالغريب على السلطات السعودية، نظراً إلى الروابط الأخوية التي تجمع البلدين.

كما التقى شرف خلال زيارته للسعودية الأمير السعودي الوليد بن طلال مالك شركة "المملكة" القابضة الذي أكد على أهمية مصر بالنسبة للسعودية بوجه خاص وللأمة العربية بوجه عام ومشيرا إلى "الزيارات المتتالية" لوزير الخارجية السعودية "منذ قيام الثورة المصرية".

وأبلغ الوليد رئيس الوزراء استعداده لدعم مصر في كل ما يفيد الشعب المصري من استثمارات ومشروعات "لدعم الشعب المصري في وضعه الحالي".

ورأى المحلل السياسي حمدي حسن في تصريحات لـ"راديو سوا":

"أن الجولة الخليجية لشرف هي عودة الروح للسياسة الخارجية المصرية كما أنها رغبة في دعم الاقتصاد المصري الذي قال إنه بحاجة "إلى مشروع مارشال عربي".

وأضاف أن عودة الدور المصري الخارجي في المنطقة لا يعني تهديداً لأي دولة أخرى مضيفا أن كل دول العالم لها علاقات بإيران.
XS
SM
MD
LG