Accessibility links

logo-print

برشلونة يواجه الضغوط في الجزء الثالث من مباريات القمة أمام ريال مدريد


ينفرد برشلونة بصدارة دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم متقدما بثماني نقاط على ريال مدريد لكن بعد الهزيمة أمام الغريم التقليدي في نهائي كأس الملك الأسبوع الماضي يبدو انه سيكون الطرف الذي سيعاني من الضغوط قبل مواجهة خصمه اللدود مرة أخرى في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء.

وبالرغم من تحلي مدرب برشلونة بيب غوارديولا بالهدوء لكنه انتقد جوزيه مورينيو نظيره في ريال مدريد أثناء الاستعداد لمواجهة الفريقين في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بالعاصمة الاسبانية قائلا إنه لن ينجرف إلى خدعة المدرب البرتغالي في "التملق المستمر" للمنافس.

وساهم مورينيو قبل عام في الإطاحة ببرشلونة من قبل نهائي دوري أبطال أوروبا عندما كان مدربا لانترناسيونالي الايطالي ويبدو أن خطر الخروج من نفس المرحلة للمسابقة يلوح في الأفق للنادي الكتالوني عندما يواجه مدريد للمرة الثالثة في أربع مباريات قمة خلال 18 يوما.

ونال مورينيو دفعة هائلة بعدما أحرز البرتغالي كريستيانو رونالدو هدفا في الوقت الإضافي ليقود ريال مدريد للفوز بكأس ملك اسبانيا واثبات أن برشلونة قابل للهزيمة.

ويقام لقاء الإياب على ملعب برشلونة يوم الثلاثاء القادم وسيتقابل الفائز في مجموع المباراتين مع مانشستر يونايتد الانكليزي او شالكه الألماني في النهائي على إستاد ويمبلي في لندن يوم 28 مايو/ آيار المقبل.

XS
SM
MD
LG