Accessibility links

مصر تستعيد قطعة أثرية مسروقة من المكسيك


استعادت مصر الأربعاء قطعة أثرية تعود لعصر الدولة الحديثة من المكسيك كانت موجودة بالمتحف الوطني للثقافة، وهي عبارة عن لوحة من الحجر الجيري عليها نقش يمثل رأس أحد الأشخاص، كانت الحكومة متحفظة عليها منذ ثلاثة أعوام بعد أن تم ضبطها مع أحد المكسيكيين.

وأوضح وزير الدولة لشؤون الآثار زاهي حواس أنه سبق أن أرسل وفدا للمكسيك لمعاينة هذه القطعة والتأكد من أثريتها مشيرا إلى أنه قد جرى منذ ذلك الحين التنسيق مع وزارة الخارجية والسفارة المصرية بالمكسيك من أجل الاتصال بالجهات الرسمية هناك لاستعادة القطعة.

وأضاف حواس أنه تم الاتفاق مع السفير إبراهيم عهدي خيرت سفير مصر لدى المكسيك على تسلم القطعة الأثرية وإعادتها عبر الحقيبة الدبلوماسية لوزارة الخارجية.

ويقول مدير عام الآثار المستردة أحمد مصطفى إنه من خلال الاتصالات الدبلوماسية وافق اورتيز ليوبوليدو مدير إدارة التعاون الدولي بمكتب المدعى العام المكسيكي على تسليم القطعة الأثرية للسفارة المصرية من مقر المدعى العام بالعاصمة مكسيكو.

XS
SM
MD
LG