Accessibility links

الحكومة تكشف عن مبادرة للعفو عن عراقيين تورطوا مع تنظيم القاعدة


أعلنت الحكومة العراقية مبادرة للعفو عن عراقيين تورطوا في الانضمام إلى تنظيم القاعدة ولم تتلطخ أياديهم بالدماء.

فقد أوضح وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية عامر الخزاعي لوكالة الأنباء الفرنسية السبت أن عناصر القاعدة لا يريدون التصالح، لا في العراق ولا أفريقيا ولا أي مكان آخر، ولكن مبادرة العفو هذه موجهه للعراقيين الذين أجبروا على التعاون مع التنظيم بشكل أو بآخر، وحثهم على التراجع عن دعم التنظيم ومنحهم فرصة للعودة إلى الحياة الطبيعية.

وكشف الخزاعي عن أن أفرادا في التنظيم بادروا بالاتصال وأنه سيتم التوصل إلى اتفاقات فردية مع من يقوم بمثل هذه المبادرة.

وأشار الخزاعي إلى أن باب المصالحة مفتوح أمام العراقيين كافة، باستثناء الذين حظرهم الدستور، كعناصر حزب البعث، والذين لا يرغبون في المصالحة.

وقال الخزاعي إنه إذا كان الشخص المعترف عنصرا في التنظيم فقط فسيقاضى ويطلق سراحه ما لم تكن يداه ملطخة بدماء الأبرياء، ولكنه في حال وجود مطالبة بحق شخصي، فلا يمكن التنازل عن هذا الحق.
XS
SM
MD
LG