Accessibility links

أهالي قرية الهلالي يطالبون باسترجاع أراض استولى عليها النظام السابق



خرج أهالي قرية الهلالي شمال مدينة الحلة التي كانت أراضيها مستغلة من قبل ذوي رئيس النظام السابق، في مظاهرة أمام مجلس محافظة بابل السبت طالبوا خلالها الجهات المعنية بالسماح لهم بزراعة أراضيهم وفق عقود رسمية.

وقال حسون بدر الذي شارك في المظاهرة في تصريح لـ"راديو سوا" إن النظام السابق استولى على مزرعة الهلالي قبل أن يعيدها مجلس الحكم لأهالي المنطقة لكن الحكومة الحالية أجرتها بألف دونم دون إعلان، وألفي دونم على هيئة مبالغ مالية، وأضاف أن هذا يشبه سلوك نظام صدام حسين، على حد وصفه.

أما المزارع كريم وحيد فقال لـ"راديو سوا" إن عدم إبرام عقود مع المزارعين الأصليين لهذه الأراضي سيؤدي إلى حدوث مشاكل ونزاعات، مطالبا الحكومة بحل هذه الموضوع بشكل عاجل.

وبدورها طالبت عضو اللجنة الزراعية في مجلس محافظة بابل سهيلة عباس التي حضرت المظاهرة رئيس الوزراء بإعادة هذه الأراضي إلى من أسمتهم بأصحابها الأصليين والشرعيين.

هذا وانتهت المظاهرة بعد ساعتين وسط إجراءات أمنية مشددة ووعود من المسؤولين المحليين بدراسة مطالبهم.

تقرير حسين العباسي مراسل "راديو سوا" في الحلة:
XS
SM
MD
LG