Accessibility links

سوني تستأنف خدمات Play Station بعد اختراقها


أعلنت شركة سوني أنها ستستأنف بعض خدمات شبكة Play Station الالكترونية هذا الأسبوع وأنها ستقدم حوافز لزبائنها حتى لا يتجهوا إلى منافسيها وذلك بعد سرقة معلومات شخصية خاصة بـ78 مليون مستخدم.

واعتذر كبار مسؤولي شركة سوني عن هذا الاختراق الهائل للبيانات خلال مؤتمر صحافي عقد في طوكيو في أول تعليق علني من قبل عملاقة الالكترونيات اليابانية على الأزمة منذ انهارت شبكة Play Station في 19 ابريل/ نيسان. وكررت سوني أن معلومات بطاقات الائتمان ربما كانت بين البيانات التي سرقت.

وأعرب كازوو هيراي ثاني أكبر مسؤول في سوني والمرشح لخلافة رئيس مجلس الإدارة هوارد سترينغر عن اعتذاره. وكان الكثير من مستخدمي Play Station قد أعربوا عن استيائهم لحصول اكبر عملية اختراق أمني على الانترنت، وقد جاءت بعد أسبوع من إغلاق سوني الشبكة.

وقالت سوني إنها ستقدم بعض المحتويات المجانية للحيلولة دون انسحاب الزبائن. وذكرت الشركة أنها منذ حدث هذا الاختراق عززت أنظمة الكمبيوتر الخاصة بالشركة مضيفة أنه سيتم استخدام مستويات أفضل من حماية البيانات.

وأضافت أنه تم توجيه طلب لمكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي للتحقيق في هذا الاختراق.

وقد يمثل الاختراق انتكاسة كبيرة لسوني. وعلى الرغم من تراجع مبيعات أجهزة ألعاب الفيديو وبرامجها على مستوى العالم فان شبكة Play Station تدر عائدات سنوية على عملاقة الالكترونيات سوني تقدر بنحو 500 مليون دولار.

XS
SM
MD
LG