Accessibility links

كتاب "هذه الأرض المحترقة" دروس من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني


استضاف معهد الشرق الأوسط في العاصمة الأميركية واشنطن ندوة أطلق خلالها الصحافيان الزوجان غريغ ماير وجنيفر غريفين كتابهما "This Burning land" أو "هذه الأرض المحترقة"، الذي يحمل في طياته مشاهداتهما الحية لأبرز التطورات التي عاشتها الأراضي الإسرائيلية والفلسطينية إضافة إلى نقل التغييرات التي طرأت على شكل ومضمون هذا الصراع من خلال وجودهما في المنطقة في أواخر عام 1999 وحتى عام 2006.

وعن هذا الكتاب قالت غريفين في مقابلة مع أنّا عبد المسيح موفدة "راديو سوا" إن "ما حاولنا إظهاره في هذا الكتاب هو ليس فقط اعتبار العقد الماضي عقدا ضائعا أو ربما في بعض الحالات التقدم نحو المستقبل واستئناف ما توقفنا عنده منذ عشر سنوات، هناك أشياء عدة تغيرت بشكل جوهري، وقد حاولنا إظهار الطريقة التي شهدت فيها الأرض تغييرا والتأثير النفسي لذلك".

ولا يوثق الزوجان الأميركيان في صفحات كتاب "هذه الأرض المحترقة" معظم المهمات التي عملا على تغطيتها كصحافييْن، إذ تعمل جنيفر مراسلة لمحطة التلفزة الأميركية فوكس نيوز بينما يعمل غريغ مراسلا لوكالة اسوشيتدبرس، بل عملا على عرض وجهة نظر عميقة ورؤية للتعاطي مع الصراع العربي الإسرائيلي.

وقد وضع المؤلفان الكتاب ليكون في صورة دروس من الخطوط الأمامية ورصد لتحول الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأكد الكتاب أنه على الرغم من إخفاق الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في التوصل إلى تحقيق السلام بينهما إلا أنهما استطاعا تحقيق ما خططا للقيام به، في إشارة إلى التغييرات التي طرأت على الصراع.

وتقول غريفين إنه "في البداية، على المحاورين الأميركيين من البيت الأبيض والخارجية الأميركية إدراك حالة التغيير التي طرأت على طبيعة الأرض وعلى الوضع النفسي للطرفين الفلسطيني والإسرائيلي خلال السنوات العشر الماضية. عليهم أن يفهموا أن هناك جدارا فاصلا وليس هناك الكثير من الاتصال بين الضفة الغربية والقدس إضافة إلى تنامي سلطة حماس في قطاع غزة ووجود حالة انقسام حقيقية بين الضفة الغربية وغزة".

ومن ناحيته يقول غريغ إن عدد المستوطنين في الضفة الغربية عام 1993 ومع بدء محادثات السلام بلغ حوالي مئة ألف مستوطن أما اليوم فقد وصل العدد إلى 300 ألف، ومن ثم فإن مسألة الاستيطان ما زالت مشكلة موجودة لكنها أضخم بثلاث مرات.

وأضاف أن هذه المسائل العالقة ليست مجرد مشاكل جامدة تم التعاطي معها في عامي 1993 و2000 بل إنه يستمر التعاطى معها اليوم أيضا لكن بعد أن باتت أضخم مما كانت عليه.

وتضمن الكتاب مقابلات أجراها المؤلفان مع متشددين فلسطينيين وإسرائيليين ومع مستوطنين ومزارعين ومسؤولين من الجانبين الأمر الذي حدا بهما إلى التوصل لخلاصة يؤكدان فيها أن الصراع طويل الأمد وقف حجرة عثرة في طريق السلام.
XS
SM
MD
LG