Accessibility links

logo-print

الحسن وتارا رئيسا لكوت ديفوار بقرار رسمي من المجلس الدستوري


أعلن المجلس الدستوري في كوت ديفوار على لسان رئيسه بول ياو ندريه اليوم الخميس الحسن وتارا رئيسا للجمهورية بعد خمسة أشهر من أزمة مرتبطة باعتراض الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو الذي اعتقل في 11 أبريل/ نيسان الماضي على الانتخابات الرئاسية التي جرت في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني.

وكان ندريه قد تسبب في الثالث من ديسمبر/كانون الثاني الماضي بأخطر أزمة في تاريخ كوت ديفوار عندما أعلن أن غباغبو فاز في الانتخابات الرئاسية رافضا نتائج اللجنة الانتخابية التي اعترفت بها الأمم المتحدة والتي اعتبرت الحسن وتارا فائزا بغالبية 54.1 بالمئة من الأصوات.

XS
SM
MD
LG