Accessibility links

logo-print

أعمال شغب تؤدي إلى إلغاء مباراة زاخو والبيشمركة في أربيل



إندلعت أعمال شغب خلال نهائي إقليم كردستان في كرة القدم بين فريقي البيشمركة وزاخو، مما أدى إلى إلغاء المباراة قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين، في وقت كانت النتيجة تشير إلى تعادل الفريقين بهدف لكل منهما.

وقال عضو اتحاد الكرة الكردستاني المشرف على المباراة صبحي كامل لـ"راديو سوا" إن الاتحاد قرر إلغاء المباراة حفاظا على سلامة الجميع، وأشار إلى أنه سيتم عقد اجتماع في وقت لاحق للتحقيق في الموضوع، فيما حمل رئيس اتحاد إقليم كردستان سفين كانبي جماهير زاخو مسؤولية ما حدث على خلفية تهديدات سابقة، على حد قوله.

وأسفرت أعمال الشغب عن إصابة عدد من المتفرجين معظمهم من جماهير زاخو.

وحسب اغلب من حضر المباراة، فان اتحاد اللعبة لم يكن موفقا في اختيار ملعب أربيل الثاني مكانا لإقامتها بسبب عدم توفر الشروط الأمنية الواجب توفرها للحفاظ على سلامة اللاعبين والحكام، فضلا عن الاستخدام المفرط للقوة من جانب قوات الامن، في وقت كان يفترض الاستعانة بقوات مكافحة الشغب التي وصلت الملعب بعد توقفها بمدة وجيزة.

وكان التعادل بهدف لكل من زاخو والبيشمركة نتيجة المباراة قبل إلغاءها.

تقرير مراسل "راديو سوا" ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG