Accessibility links

logo-print

بان كي مون يطالب نتانياهو بمنح فرصة للمصالحة الفلسطينية


طالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بمنح فرصة للمصالحة الفلسطينية، وبعدم تعليق عمليات تحويل الأموال إلى السلطة الفلسطينية.

وخلال مكالمة هاتفية مع نتانياهو، شدد بان على ضرورة تجاوز التعثر في مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين، والتوصل في أسرع وقت إلى حل يقوم على أساس الدولتين معربا عن أمله في أن تتخذ إسرائيل إجراءات حاسمة في هذا الاتجاه.

وأشار بان إلى أن "الوحدة الفلسطينية عملية في بدايتها، وينبغي بالتالي تقييمها في سياق تبلورها"، بحسب تقرير عن مضمون المكالمة أصدرته الأمم المتحدة.

وأعرب بان عن قناعته بأن التوصل في أسرع وقت إلى حل بالتفاوض يقوم على دولتين هو من مصلحة الشعبين الإسرائيلي والفلسطيني.

كما أعرب عن أمله بأن تتخذ إسرائيل "إجراءات حاسمة في اتجاه توقيع اتفاق تاريخي مع الفلسطينيين".

يشار إلى أن حركتي فتح وحماس وكافة الفصائل الفلسطينية وقعوا اتفاق مصالحة الأربعاء في القاهرة يقضي بتشكيل حكومة تكنوقراط تتولى إدارة الشؤون الداخلية الفلسطينية وبإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية وانتخابات للمجلس الوطني الفلسطيني بعد عام من إعلانه.

وكان نتانياهو قد ندد بهذا الاتفاق معتبرا أنه "ضربة قاسية للسلام ونصر عظيم للإرهاب".

وأعلنت إسرائيل على الأثر تعليق نقل الأموال إلى السلطة الفلسطينية.
XS
SM
MD
LG