Accessibility links

logo-print

منع مسلمين اثنين من ركوب طائرة أميركية


قال رجلان مسلمان إنهما طردا من على متن طائرة تابعة لخطوط دلتا الأميركية في مطار ممفيس قبيل إقلاعها في مدينة شارلوت في ولاية نورث كارولينا رغم السماح لهما بركوب الطائرة من قبل إدارة أمن المواصلات الأميركية.

وقال الإمام رحمان وهو أيضا أستاذ مساعد في اللغة العربية في جامعة ممفيس إن احد مشرفي شركة دلتا صعد إلى الطائرة وطلب منه ومن زميله النزول منها لان قائد الطائرة يرفض الإقلاع طالما بقيا في الطائرة.

وأضاف الإمام رحمان: " لماذا لا يسمح لنا الطيار بالسفر، لا اعرف، وعندما سألت المشرف عن السبب، قال إن الطيار يقول إن بعض المسافرين ربما يشعرون بعدم الارتياح"

ورفض الإمام رحمان قبولَ فكرة أن ذلك يحدث في الولايات المتحدة:"لا يتعين أن يحصل الأمر مع أشخاص آخرين، بصرف النظر عن ديانتهم أو لونهم، أو مهنتهم".

من جانبه، قال جبريل هوف من المركز الإسلامي في مدينة شارلوت والذي لم يكن على متن الطائرة إنه يبدو إن الوقت لم يحن بعد ليسود التسامح الديني الولايات المتحدة : " لقد اعتقدنا أننا تجاوزنا ذلك ولكن الأمر ليس كذلك، لقد دخلنا في مرحلة جديدة من الصراع من اجل الحقوق المدنية".

هذا وقالت شركة دلتا الأميركية إنها تحقق في الحادث، كما تم إبلاغ مكتب الادعاء العام الأميركي للنظر فيما إذا كانت حقوق الرجلين المدنية انتهكت.

يذكر أن الرجلين كانا في طريق لحضور مؤتمر يعقد في ولاية نورث كارولينا حول "الاسلاموفوبيا".

XS
SM
MD
LG