Accessibility links

مقتل ثمانية من الشرطة العراقية وعشرة متمردين من القاعدة باشتباكات داخل سجن في بغداد


أعلنت مصادر أمنية عراقية يوم الأحد أن 18 شخصا قد قتلوا بينهم ثمانية من أفراد الشرطة وعشرة سجناء ينتمون إلى تنظيم القاعدة خلال اشتباكات وقعت مساء السبت داخل سجن في بغداد.

وقال مصدر أمني رفيع المستوى إن "عشرة متمردين وثمانية من عناصر الشرطة بينهم أربعة ضباط قد قتلوا خلال محاولة فرار تخللتها اشتباكات وقعت بعد منتصف ليل أمس السبت".

وأضاف أن من بين الضباط القتلى "عميد يدعى مؤيد الصالح هو مدير مكافحة الإرهاب في منطقة الكرادة وسط بغداد فيما يضم القتلى من تنظيم القاعدة المدعو حذيفة البطاوي ومجموعة من المتمردين المتهمين بالوقوف وراء الهجوم ضد كنيسة سيدة النجاة".

وكان 44 مصليا معظمهم من النساء والأطفال وكاهنان قد قتلوا في الاعتداء على كنيسة سيدة النجاة للسريان الكاثوليك في بغداد الذي وقع خلال قداس في 31 أكتوبر/تشرين الأول الماضي وتبناه فرع تنظيم القاعدة المسمى بدولة العراق الإسلامية.

وقال المصدر الأمني إن "العملية التي قادها البطاوي بدأت عند قيام ضابط برتبة ملازم بمحاولة استجوابه حول سلسلة الاغتيالات الأخيرة وإمكانية قيام القاعدة بعمليات انتقامية لمقتل أسامة بن لادن".

وذكر المصدر أنه "لدى فتح باب الزنزانة الخاصة بالمجموعة، تمكن البطاوي من الاستيلاء على مسدس الضابط والاحتفاظ به كرهينة، قبل أن يتمكن الآخرون من مغادرة الزنزانة إلى باحة السجن".

وأضاف أن "المجموعة قتلت الملازم الرهينة وملازما آخر قبل أن يتمكنوا بعدها من الوصول إلى مكتب العميد مؤيد الصالح وقتله بإطلاق رصاصة في رأسه، وقتل ضابط آخر برتبة مقدم، وإصابة مقدم آخر بجروح".

وأشار إلى أن "المجموعة تمكنت من الاستيلاء على أسلحة مختلفة وقنابل يدوية داخل السجن، وقعت بعدها اشتباكات مع حراس السجن" قتل فيها أربعة عناصر من الشرطة.

وتمكن خمسة من السجناء "من التسلل إلى سيارة عسكرية في محاولة للفرار، لكن قوات التدخل السريع قتلتهم جميعهم"، بحسب المصدر ذاته.

وقال المصدر إن قوات مكافحة الإرهاب وقوات التدخل السريع واصلت فرض إجراءات مشددة حول المكان الذي شهد اشتباكات متواصلة انتهت بقتل المتمردين الخمسة الباقين.

وكانت وزارة الداخلية العراقية قد أعلنت في 27 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي اعتقال هذه المجموعة التي اتهمتها بارتكاب مجزرة كنيسة سيدة النجاة إضافة إلى مهاجمة قناة "العربية" السعودية والمصرف المركزي ووزارة الدفاع القديمة وسرقة محلات صاغة وأعمال عنف أخرى.

XS
SM
MD
LG