Accessibility links

logo-print

راسموسن متفائل بقرب نهاية القذافي وافريقيا تتمسك بالحل السياسي


أعرب الأمين العام لحلف الاطلسي أندر فوغ راسموسن عن تفاؤله إزاء قرب نهاية القذافي، وأنه أصبح معزولا لكنه اضاف ان الصراع يتطلب حلا سياسيا وليس عسكريا. واوضح راسموسن ان تفاؤله ينبع من الجهود التي يبذلها من يدعمون الديمقراطية التي أدت الى هبوب رياح التغيير في شمال افريقيا والشرق الاوسط اضافة الى مقتل زعيم القاعدة اسامة بن لادن.

من جانب آخر، أعرب رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي جان بينغ الأحد من الجزائر عن تمسك المنظمة بالحل السياسي للأزمة الليبية وضرورة التفاوض بين طرفي النزاع وفق خارطة الطريق التي عرضها وفد الوساطة الإفريقية.

وقال جان بينغ للصحافيين بعد لقائه رئيس الجمهورية الجزائرية عبد العزيز بوتفليقة "هناك خارطة طريق تم وضعها في مارس/آذار الماضي ونحن نواصل اتباعها".

وجدد بينغ تمسك الاتحاد الإفريقي بـ"الحل السياسي والحوار بين طرفي النزاع في ليبيا" بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

وعرض الاتحاد الإفريقي "خارطة طريق" تنص على وقف فوري للمعارك وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية وبدء حوار بين الأطراف الليبية بهدف الانتقال إلى مرحلة انتقالية.

ورفض المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا الحل الذي اقترحه الاتحاد الإفريقي وقبله القذافي، موضحا أنه يرفض أي وساطة لا تشمل رحيل القذافي عن السلطة.

قتال عنيف قرب مصراته

وعلى صعيد العمليات العسكرية، اندلع قتال عنيف بين الثوار وقوات القذافي قرب مدينة مصراته في ليبيا كما تصاعد الدخان الكثيف من مستودعات الوقود فيها بعد أن قصفتها كتائب القذافي التي تحاصر المدينة منذ فترة طويلة. ويرى الناشط السياسي الليبي مفتاح لملوم أن قصف مستوعات الوقود يعد نكسة كبيرة.

وأفاد شهود عيان بسماع دوي انفجارين كبيرين غرب العاصمة الليبية طرابلس، وقال متحدث باسم الثوار إن غارات حلف الأطلسي استهدفت مستودعات أسلحة لقوات القذافي قرب مدينة الزنتان.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية إن طائرات حربية بريطانية نفذت بنجاح غارة استهدفت حاملات صواريخ تستخدمها قوات القذافي لنقل صواريخ من نوع سكود بالقرب من مدينة سرت.

وقالت الوزارة إن تلك الصواريخ من الممكن أن تؤدي إلى وقوع عدد كبير من الضحايا إذا استخدمت في مناطق يقطنها مدنيون.
XS
SM
MD
LG