Accessibility links

إرجاء محاكمة الأميركيين الثلاثة المتهمين بالتجسس في إيران


أرجأت محكمة إيرانية الجلسة الثانية المقررة اليوم الأربعاء في محاكمة الأميركيين الثلاثة الذين اعتقلوا في عام 2009 على الحدود الإيرانية العراقية لعدم نقلهم إلى مقر المحكمة، وفقما قال محامي المتهمين الأميركيين.

وقال المحامي مسعود شافعي إن "المتهمين لم يجلبوا من السجن إلى المحكمة ولم نعرف سبب ذلك"، موضحا أنه انتظر أكثر من ساعتين في المحكمة دون أن يحصل على أي تفسير.

من جهته، قال المدعي العام الإيراني غلام حسين محسني إيجائي لقناة العالم الإيرانية إن الجلسة لن تعقد اليوم الأربعاء وأنها أرجئت إلى موعد آخر، دون أن يذكر أي توضيحات أو تفاصيل أخرى.

ولا يزال اثنان من الأميركيين الثلاثة هما جوش فتال وشاين باور قيد الاعتقال ومن المقرر أن يمثلا أمام المحكمة الثورية في طهران بتهمة التجسس والدخول بطريقة غير مشروعة إلى البلاد.

أما زميلتهما سارة شورد التي عادت إلى الولايات المتحدة بعد الإفراج عنها في سبتمبر/ أيلول الماضي لدوافع صحية، فقد أعلنت الأسبوع الماضي أنها لن تنفذ طلب الاستدعاء لأسباب طبية.

XS
SM
MD
LG