Accessibility links

logo-print

مقتل 19 شخصا في سوريا ومجلس الشيوخ الأميركي يبحث في إدانة الأسد


قالت منظمة حقوقية إن قوات الأمن السورية قتلت الأربعاء ما لا يقل عن 19شخصا من بينهم طفل في الثامنة من عمره، وذلك في ظل تسارع التطورات الأمنية في عدد كبير من المدن السورية من بينها حمص وبانياس.

وفي هذا الصدد، تقول الناطقة الرسمية باسم منظمة سواسية لحقوق الإنسان السورية منتهى الأطرش إن النظام كعادته يخفي الحقائق ولا يسمح لأية وسيلة بالتأكد من حقيقة الأوضاع الميدانية.
وأضافت في حديث لـ"راديو سوا":
"لا يسمح حتى الآن للصحافيين بالدخول. ولجنة تقصي الحقائق لم تدخل درعا حرصا من السلطات على عدم انتشار المعلومات. سمعت أنه سقط في حمص عدد من الشهداء وأصبح عدد الشهداء منذ وقت الاحتجازات حتى الآن 800 تقريبا."

وقالت إن من الصعب إخماد الثورة في ظل سلسلة الاعتقالات وعمليات القتل المتتالية.

مجلس الشيوخ الأميركي يبحث إدانة الأسد

هذا وقد قدم أعضاء في مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء نص قرار يدين الرئيس السوري بشار الأسد واصفين إياه خصوصا بأنه "مارق" فقد برأيهم شرعيته عندما مارس أعمال عنف ضد شعبه.
وقال السناتور المستقل جو ليبرمان أبرز معدي نص القرار الأربعاء، في مؤتمر صحافي حول القرار إن "الأسد ليس إصلاحيا. برأيي، إنه مارق، مجرم، وزعيم شمولي".
وفي نص القرار، يوضح الأعضاء في مجلس الشيوخ أن الأسد مسؤول عن انتهاكات حقوق الإنسان ويؤكدون أنه "فقد شرعيته." ويضيف النص "إن القرار يدعم الشعب السوري ويدعوه إلى تحديد مستقبله بنفسه".

وأكد السناتور الجمهوري ماركو روبيو من جهته أنه "يتعين على الأسد أن يستقيل منذ الآن. وإذا رفض، آمل شخصيا أن يطيح به الوطنيون والجيش".

والقرار الذي يحظى بدعم أعضاء في مجلس الشيوخ من الحزبين الديموقراطي والجمهوري، يطلب أيضا فرض عقوبات أكثر قوة على النظام السوري وخصوصا عقوبات تستهدف الرئيس الأسد نفسه.
من جهة أخرى، يحض النص، الرئيس الأميركي باراك اوباما على التعبير عن رأيه "مباشرة وشخصيا" بشأن الوضع في سوريا. وقال ليبرمان "إن إعلانا من الرئيس سيحمل معان كثيرة بالنسبة إلى السوريين".
من جهة أخرى، يدين نص القرار أيضا إيران لمساعدتها سوريا "في حملة العنف والقمع ضد السوريين".

موقع فيسبوك يتعرض لهجوم

وفي شأن سوري آخر، قال متحدث باسم البرلمان الأوروبي إن موقع فيسبوك التابع للبرلمان تعرض ليل الثلاثاء الأربعاء لهجوم قراصنة سوريين من أنصار الرئيس السوري بشار الأسد بعد أن أقر الاتحاد عقوبات ضد 13 شخصا من المقربين للرئيس.

من جانبه، يرى الباحث في معهد Chatham House نديم شحادة في لندن أن موقف المجتمع الدولي إزاء سوريا هو نتيجة التعتيم الإعلامي داخل الأراضي السورية على الرغم من محاولات وجهود المعارضة وشباب الثورة.

مجلس حقوق الإنسان

هذا وقد سحبت سوريا رسميا ترشحها لمجلس حقوق الإنسان بسبب الضغوط الدولية المتزايدة على دمشق جراء قمع المتظاهرين المطالبين بإسقاط النظام الحاكم.
وقال السفير السوري في الأمم المتحدة بشار الجعفري إن الكويت ستترشح عوضا عن بلاده على أن تعود سوريا وتأخذ هذا المقعد عام 2014، مشيرا إلى أن المجموعة الأسيوية تبنت هذا الإجراء بالإجماع.

الصحافية بارفيز سلمتها سوريا لايران

على صعيد آخر، أعلنت السفارة السورية في واشنطن الأربعاء أن دوروثي بارفيز الصحافية في قناة الجزيرة التي تحمل الجنسيات الأميركية والكندية والايرانية والتي فقد الاتصال بها في سوريا نهاية ابريل/نيسان، طردت إلى إيران في الأول من مايو/ايار. وأكدت السفارة في بيان أن بارفيز حاولت دخول سوريا بطريقة غير مشروعة في التاسع والعشرين من ابريل/ نيسان مع تأشيرة سياحية وجواز سفر ايراني منتهي الصلاحية. وبعد يومين تم ترحيلها وفق القانون الدولي إلى البلد الذي أصدر جواز السفر.

واعتبرت سوريا أنه من المؤسف جدا أن تحاول صحافية تعمل في وكالة أنباء عالمية ذائعة الصيت مثل الجزيرة الدخول إلى بلد بطريقتين غير شرعيتين، جواز سفر منتهي الصلاحية وتصريح كاذب عن هدف الزيارة.

وكانت قناة الجزيرة اكدت في وقت سابق ان الصحافية العاملة معها موجودة في إيران ودعت طهران إلى إطلاق سراحها فورا.

XS
SM
MD
LG