Accessibility links

logo-print

بيت لحم تحيي ذكرى "النكبة"


سار نحو ثلاثة الآلاف فلسطيني اليوم الخميس في مسيرة بمدينة بيت لحم لإحياء الذكرى الـ63 لما يسمونه بيوم النكبة رفعوا خلالها الأعلام الفلسطينية ومفاتيح خشبية رمزا للعودة.

ويحيي الفلسطينيون ذكرى "النكبة الفلسطينية" بالتزامن سنويا مع عيد استقلال إسرائيل في 15 مايو / آيار عام 1948.

ويقوم الفلسطينيون بإحياء هذه الذكرى في مخيمات اللجوء الفلسطيني في الشتات وفي الأراضي الفلسطينية، كما يحيي العرب في إسرائيل الذكرى ذاتها تحت عنوان "يوم استقلالكم، يوم نكبتنا".

ودق كشافة المدارس الذين تقدموا المسيرة الطبول، وحمل المحتجون لافتات كتب عليها "العودة حق مقدس" و "حق العودة خط أحمر لا يمكن تجاوزه" و"التطبيع مع الاحتلال نقيض لحق العودة"، وامتدت المسيرة حتى ساحة المهد حيث اختتمت بمهرجان خطابي.

في هذه الأثناء قالت وسائل إعلام إسرائيلية إن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي بيني غانتز أعرب عن أمله في أن يمر يوم النكبة بسلام.

وقال إن الجيش الإسرائيلي يخشى من أن تتحول المسيرات والاحتجاجات إلى صدامات مع المستوطنين الإسرائيليين خصوصا بعد أن تمت المصالحة الفلسطينية وأطلقت صفحة الانتفاضة الثالثة على صفحات فيسبوك.

ومن جهة أخرى نقلت الإذاعة الإسرائيلية يوم الخميس عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يتسحاق اهرونوفيتش أنه اصدر تعليماته إلى الشرطة بعدم الانجرار وراء أعمال استفزازية قد تتخلل فعاليات يوم النكبة مرجحا في الوقت ذاته أن لا يشهد اليوم وقوع حوادث استثنائية .

وقال اهرونوفيتش إن الشرطة ستحدد عدد المصلين الذين سيسمح لهم بأداء صلاة الجمعة في الحرم القدسي الشريف، وهو على ما يبدو إجراء إحترازيا من جانب السلطات الإسرائيلية لتجنب أي مصادمات مع القوات الإسرائيلية في محيط المكان.
XS
SM
MD
LG