Accessibility links

logo-print

عشرات يتظاهرون في ساحة التحرير وسط بغداد



تجمع عشرات من المتظاهرين في ساحة التحرير وسط بغداد اليوم مطالبين الحكومة بتوفير مساكن ملائمة وتقديم خدمات أفضل للمواطنين وتوفير فرص عمل لهم.

وفي وقت تخرج فيه مظاهرات في دول عربية أخرى تطالب بتغيير النظام، يركز المحتجون في بغداد ومدن أخرى من العراق على تطوير الخدمات وتحسين ظروف المعيشة.

فقد طالب المواطن احمد عباس الحكومة بالكشف عن مصير شقيقه المفقود منذ أربعة أعوام، فيما طالبت المواطنة سعدية قاسم الحكومة بتوفير فرصة عمل لبناتها الأربع والتي قالت إنهن تخرجن من الجامعة دون الحصول على وظيفة في مؤسسات الدولة.

وطالب المواطن حيدر الكعبي الذي يعمل في جمع القمامة ويتخذ من مدينة الصدر مسكنا له، الحكومة بشموله براتب الرعاية الاجتماعية، فيما قال المواطن سعد كريم انه لا يملك منزلا ويتمنى أن تلتفت له الجهات المسؤولة علها تخلصه من دفع مبالغ لا يقدر على تحملها كبدل إيجار عن مسكنه المتواضع.

والتقى "راديو سوا" بعضو المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان طارق عبد الجبار الذي أشار إلى أن منظمته أخذت على عاتقها رفع مطالب المتظاهرين إلى الجهات الرسمية.

هذا، وعزا عدد من المراقبين تراجع إعداد المتظاهرين إلى غياب دور منظمات المجتمع المدني في حشد المتظاهرين، معتبرين هذا الغياب عاملا سلبيا في تأثير التظاهرات على الإجراءات التي من الممكن أن تتخذها الحكومة ومجلس النواب لإجراء إصلاحات سياسية وتحسين الخدمات وضبط والأمن وتوفير فرص العمل.

تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إياد الملاح:
XS
SM
MD
LG