Accessibility links

الأطلسي يأسف لسقوط ضحايا مدنيين في القصف الجوي شرقي ليبيا


اقر حلف شمال الأطلسي بشن غارة على منطقة البريقة شرقي ليبيا ولكنه قال إنها استهدفت مركزا للسيطرة والقيادة وليس مقرا لائمة مسلمين كما ادعت الحكومة الليبية. وأعرب الحلف عن أسفه الشديد لسقوط أي ضحايا مدنيين في عمليات القصف التي ينفذها في ليبيا.

وكان المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم قد اتهم حلف الناتو بقتل احد عشر اماما وإصابة عشرات آخرين خلال غارة شنها الجمعة على مقرهم وهم نيامٌ في بلدة البريقة شرقي البلاد. وقال في تصريح صحفي إن أولئك الأئمة قدموا إلى المنطقة للصلاة من اجل السلام.

ووصف موسى الهجوم بالبربري وقال:" لقد قتلوا أحد عشر اماما كانوا ضمن مئات آخرين. نحن لا نتحدث عن عدد صغيرة من الناس يمكن تزييفه أو ادعاؤه، بل عن مئات من الزعماء الدينيين الذين جاءوا من مختلف أنحاء البلاد وتعرضوا لقصف الناتو في مقر إقامتهم. إنها جريمة وحشية."

ومن المقرر أن تقام مراسم الدفن السبت بحسب ما أعلنت السلطات الليبية.

حكومة القذافي تهدد الانتقام

هذا قد تعهدت الحكومة الليبية بالرد سريعاً على الغارة التي نفذها حلف شمال الاطلسي وادت الى مقتل عدد من الائمة المسلمين في مدينة البريقة بحسب تصريح الحكومة. وقال المتحدث باسمها موسى ابراهيم:

"لقد قتلوا 11 اماماً ، كانوا يتواجدون مع 100 امام آخرفي المكان ونحن لا نتحدث عن مجموعة صغيرة من الناس." وهدد موسى بقتل الف اجنبي مقابل كل امام قُتل في تلك الغارة.

ساركوزي يستقبل مبعوث المجلس الوطني

هذا ويستقبل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بعد ظهر السبت في قصر الاليزيه محمود جبريل رئيس المكتب التنفيذي ومسؤول العلاقات الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي الليبي بعد أن أنهى زيارة إلى الولايات المتحدة الأميركية.

وعن هدف زيارة جبريل إلى فرنسا قال جمعة القماطي منسق المجلس الوطني الليبي في لندن لـ"راديو سوا":"زيارة محمود جبريل إلى فرنسا تأتي ضمن التحركات السياسية والدبلوماسية المجلس الوطني الانتقالي من اجل تعزيز الدعم السياسي للشعب الليبي ولثورة الشعب الليبي ومطالبة الدول بأن تستمر في إصرارها على أن يخرج القذافي وأبناءه من السلطة." يأتي هذه في وقت أعلن فيه لويس مورينو اوكامبو مدعي المحكمة الجنائية الدولية انه سيطلب الاثنين إصدار مذكرات توقيف بحق الزعيم الليبي القذافي ومعه اثنان من الشخصيات الليبية يعتقد أنهما يتحملان المسؤولية الأكبر عن جرائم الحرب المرتكبة بحق الشعب الليبي.

XS
SM
MD
LG