Accessibility links

نبيل العربي يبدي سعادته باختياره لمنصب الأمين العام لجامعة الدول العربية


أبدى وزير الخارجية المصري نبيل العربي سعادته لتولي منصب الأمين العام لجامعة الدول العربية لافتا إلى أنه يتولى مهامه الجديدة في وقت تمر المنطقة العربية بأوقات صعبة.

وتعهد بالقيام بـ"واجبه" مشيرا إلى أن العالم العربي يمر بـ"أزمات عديدة وعلينا البحث عن حلول".

وقال في تصريحات له بعد انتخابه: "إنني أتولى هذه المهمة الصعبة في وقت تمر به الأمة العربية بمشاكل كثيرة. السياسيات ترسمها الأجهزة المختصة:القمة، مجلس الوزراء، ومجلس المندوبين الدائمين وأن على الأمين العام أن يقترح ويوصي".

وقد انتخب العربي الأحد خلفا لعمرو موسى على رأس الجامعة العربية، في وقت لم تعلن مصر عن ترشيحه إلا في اللحظة الأخيرة بعدما قررت سحب ترشيح الدكتور مصطفى الفقي.

كما سحبت قطر ترشيح عبد الرحمن العطية الأمين العام السابق لمجلس التعاون الخليجي لإفساح المجال لانتخاب العربي.

وقد أوضح وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، أن موقف بلاده انطلق من تقدير ثورة 25 يناير/ كانون الثاني في مصر قائلا ""قطر تقدمت لهذا المنصب ولكن عندما زار صاحب السمو الأمير جمهورية مصر العربية كان هناك اتفاق تقديرا لمصر وثورة 25 يناير أن قطر تتنازل لجمهورية مصر العربية".

وتم التصفيق مطولا لانتخاب الأمين العام الجديد للجامعة العربية سواء في قاعة الاجتماع أو أمام مقر الجامعة بوسط القاهرة حيث كان متظاهرون قد تجمعوا للمطالبة بسحب ترشيح الفقي.

وأعلن عمرو موسى أنه يفتخر بالعمل الذي قام به في الجامعة العربية، مؤكدا أن التعاون بين الدول الأعضاء تحسن ولا سيما في مجالي التنمية والثقافة.

وأعرب ممثل سوريا يوسف الأحمد عن أمله بان تفتح الجامعة العربية بقيادته "آفاقا جديدة" للتعاون العربي فيما وزير الخارجية العماني الذي ترأس الاجتماع أن مهمة نبيل العربي لن تكون سهلة مؤكدا على وجوب أن يقدم له الجميع الدعم.

كما رحبت حركة حماس الأحد بانتخاب العربي معتبرة أن ذلك يشكل "مقدمة لتحول حقيقي" في السياسات العربية الخارجية.

وقال المتحدث باسم حماس في بيان قال فيه إن حكومته "تبارك لمصر ولثورتها هذه الثقة العربية، ونهنئ الدكتور العربي على المنصب الجديد ونأمل أن يجسد وحدة العرب وطموحاتهم".

وقال مستشار مركز الأهرام للدراسات الدكتور وحيد عبد المجيد لـ"راديو سوا" إن التحديات كبيرة أمام الدكتور نبيل العربي، مؤكدا ضرورة بلورة مشروع جديد ليكون دور الجامعة فعالا.

وتوقع أن تستمر عملية البناء حوالي عامين أو ثلاثة أعوام.

وأضاف عبد المجيد أن مصر ستبدأ رحلة البحث عن وزير خارجيةٍ جديد، وتكهن بإمكانية ترشيح نبيل فهمي السفير المصري السابق في الولايات المتحدة لهذا المنصب.

وقال المحلل السياسي الدكتور عماد جاد في لقاء مع "راديو سوا" إن اختيار العربي لهذا المنصب يأتي في ظل تغيرات جذرية تمر بها المنطقة العربية.

لكنه أشار إلى أن العربي" قد لا يلاقي هوى بعض الأطراف العربية بسبب تصريحاته عن الانفتاح مع إيران متوقعا بروز "محاور عديدة في العمل الإقليمي بعد ترشيح العربي".

XS
SM
MD
LG