Accessibility links

logo-print

إصابة 24 شخصا على الأقل في احتجاج أمام سفارة إسرائيل بالقاهرة لإحياء ذكرى "النكبة"


أعلنت وزارة الصحة المصرية أن 24 شخصا على الأقل قد أصيبوا بجروح يوم الأحد خلال مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين أمام السفارة الإسرائيلية في القاهرة بمناسبة ذكرى "النكبة"، حسبما قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وذكرت الوكالة أن "مسؤولي الأمن تمكنوا من إعادة الهدوء بعد مواجهات استمرت ساعات" مشيرة إلى أن المتظاهرين قد غادروا الموقع بالفعل.

واستخدم عسكريون كانوا منتشرين في المكان غازات مسيلة للدموع وأطلقوا النار في الجو لتفريق مئات الأشخاص الذين تجمعوا قرب السفارة بوسط العاصمة المصرية.

وكان المتظاهرون يطالبون بطرد السفير الإسرائيلي وقطع العلاقات مع الدولة العبرية كما نددوا باحتلال إسرائيل الأراضي الفلسطينية وطالبوا باطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين.

وجرت هذه التظاهرة بعد ساعات من محادثات أجراها المسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية عاموس جلعاد الأحد في القاهرة مع مسؤولين مصريين، في أول زيارة معلنة لمسؤول إسرائيلي إلى القاهرة منذ سقوط حسني مبارك في 11 فبراير/شباط الماضي.

ومصر هي أول دولة عربية أقامت علاقات دبلوماسية مع إسرائيل عام 1979، غير أن الرأي العام المصري ما زال بغالبيته معارضا لإسرائيل وينتقد سياستها حيال الفلسطينيين.

XS
SM
MD
LG