Accessibility links

logo-print

ملكة بريطانيا تبدأ زيارة تاريخية إلى ايرلندا رغم تهديد منشقين جمهوريين


بدأت ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية زيارة تاريخية إلى ايرلندا تحت عنوان المصالحة، وهي الأولى لملك بريطاني إلى الجزيرة منذ استقلالها في العام 1922، ولو أن تهديدات بتنفيذ تفجيرات من قبل منشقين جمهوريين من ايرلندا الشمالية ألقت بظلالها على الزيارة.
وارتدت الملكة معطفا وقبعة باللون الأخضر، اللون الرسمي للجزيرة، في مستهل زيارتها التي تستمر أربعة أيام إلى المستعمرة البريطانية السابقة بصحبة زوجها الأمير فيليب.
وزارت الملكة مع زوجها مقر الرئيسة ماري ماك اليس غرب دبلن دون أي تعديل على برنامج الزيارة رغم إنذارات عدة بوجود عبوات ناسفة.
XS
SM
MD
LG