Accessibility links

المجلس الوطني الانتقالي يعلن رغبته في تمثيل ليبيا باجتماع منظمة اوبك


أكد مسؤول الإعلام في المجلس الوطني الانتقالي محمود شمام اليوم الأربعاء أن المجلس يريد أن يمثل ليبيا في اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) الشهر المقبل في فيينا.

وقال شمام في تصريحات لـ"راديو سوا" إن المجلس الوطني الانتقالي يريد مشاركة علي الترهوني مسؤول المالية والنفط في المجلس ممثلا عن ليبيا في الاجتماع القادم لمنظمة الأوبك.

وتابع شمام قائلا "إن هذا حق لنا وسنطالب به وسنتحدث مع شركائنا في الأوبك حول هذا الأمر" مشيرا إلى أن المجلس الانتقالي "يريد المشاركة في رسم السياسة النفطية للأوبك لأننا من سيدير هذه السياسة في ليبيا التي تعد من الدول الرئيسية في المنظمة".

وذكر شمام أن المجلس لا يعلم ما إذا كانت اوبك ستوجه دعوة للمجلس لكنه أكد انه في حال وجود آلية قانونية للحضور "فسنشق طريقنا إلى الاجتماع حتى ولو لم توجه لنا دعوة".

ويفترض أن تعقد اوبك في الثامن من يونيو/ حزيران القادم اجتماعها الدوري في فيينا.

ويأتي ذلك فيما غادر المسؤول عن القطاع النفطي الليبي شكري غانم البلاد في ظل تكهنات بانشقاقه عن نظام القذافي.

وفي هذا الإطار، أكد شمام أن غانم موجود في فيينا لكنه لم يتصل بالمجلس الانتقالي.

وقال شمام إن المجلس الانتقالي "ليس له اهتمام أو حاجة للسيد غانم، لكننا نرحب بانشقاق أي مسؤول عن النظام لكن هذا لا يعني أن أي مسؤول ينشق يصبح في الثورة" مشددا على أن المعارضة لن تفكر بأي منشق ما لم يعلن علنا على شاشات التلفزيون انشقاقه وانضمامه للثورة.

وكان مصدر قريب من الحكومة التونسية قد أعلن لوكالة الصحافة الفرنسية أن غانم غادر ليبيا في 14 مايو/أيار الجاري وانه في تونس، فيما أفاد بعد ذلك مصدر في فندق جربة، بجنوب تونس، أن غانم غادر الفندق صباح الثلاثاء ولم تعرف وجهته.

وعلى الصعيد الميداني، استهدفت مقاتلات حلف شمال الأطلسي مبنيين رسميين في وسط العاصمة طرابلس مما أدى إلى إصابة موظفين بجروح، بحسب النظام.

وأوقعت معارك جديدة في الجبال الواقعة في جنوب غرب طرابلس على الحدود مع تونس ثمانية قتلى و15 جريحا بين الثوار.
XS
SM
MD
LG