Accessibility links

logo-print

مساعي حكومية للإرتقاء بقطاعي التربية والتعليم


بحثت اللجنة العليا للإشراف على إعداد الإستراتيجية الوطنية للتربية والتعليم السبل الكفيلة بتطبيق هذه الإستراتيجية بهدف الإرتقاء بقطاعي التربية والتعليم وذلك في اجتماع لها في بغداد اليوم الأربعاء.

وضم الاجتماع نائب رئيس الوزراء صالح المطلك ووزير التربية ورئيس لجنة التربية والتعليم البرلمانية.

وأوضح المطلك خلال مؤتمر صحفي عقدته اللجنة عقب انتهاء الاجتماع أن أهم القرارات التي تم اتخاذها كانت الإسراع بتقديم التقرير النهائي من أجل إقراره من طرف مجلسي الوزراء والنواب.

من جهته، أشار رئيس لجنة التربية والتعليم العالي البرلمانية النائب عبد ذياب العجيلي إلى أن البرلمان سيأخذ على عاتقه متابعة تنفيذ الاستراتيجية، لافتا إلى أن تطبيقها سيعتمد على ضمان معايير الجودة الشاملة.

بدوره، قال وزير التربية محمد تميم في المؤتمر ذاته إن مخرجات استراتيجية التربية والتعليم ستساهم في رفع قدرات المؤسسات الحكومية بشكل واسع.

هذا وتم الإتفاق على تشكيل لجان مشتركة تتولى تنفيذ الإستراتيجية وإعداد قاعدة بيانات إحصائية من قبل وزارة التخطيط يمكن الإستفادة منها في وضع الخطط والسياسات التي تساعد في الإرتقاء بواقع التربية والتعليم في البلاد.

XS
SM
MD
LG