Accessibility links

logo-print

أوباما: العراق يحرز تقدما وبإمكانه لعب دور رئيسي في المنطقة


ألقى الرئيس الأميركي باراك أوباما خطابا موجها إلى شعوب الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عبر فيه عن دعم الولايات المتحدة لثورات الشعوب العربية ضد حكامها.

وأعلن أوباما في خطابه الذي ألقاه في مقر وزارة الخارجية الأميركية في العاصمة واشنطن اتخاذ سلسلة إجراءات اقتصادية من شأنها دعم الحكومات الديمقراطية الجديدة في مصر وتونس.

كما أشاد الرئيس الاميركي في خطابة بالتقدم الذي يحرزه العراق، وقال إن من شأنه أن يلعب دورا أساسيا في المنطقة إذا واصل هذا التحول السلمي نحو الديمقراطية.

وقال أوباما: "من شأن استمرار التقدم السلمي في العراق أن يهيئه للقيام بدور رئيسي في المنطقة. ونحن فخورون بالوقوف إلى جانب العراقيين كشركاء على المدى البعيد."

وأضاف أوباما أنه من الطبيعي أن يشهد الوضع في العراق تراجعا كما هو الحال في أي وضع سياسي جديد، لكن رفض العراقيين لتداعيات العنف السياسي أرسى دعائم قيام حكومة ديمقراطية متعددة الطوائف والقوميات.

هذا، واستطلع "راديو سوا" آراء الشارع العراقي حول الخطاب الذي ألقاه الرئيس أوباما في واشنطن، فقال أحد المواطنين إن كلمة الرئيس الأميركي أعطت الشعوب في المنطقة دفعة تشجع على التخلص من الأنظمة الحاكمة في بلدانهم.


كما أشادت مواطنة أخرى بكلمة الرئيس الأميركي، وأعربت عن أملها في تمديد بقاء القوات الأميركية في العراق بهدف الحد من النفوذ الإيراني في العراق والمنطقة، أما مواطن آخر فقد أشاد بسياسات الرئيس أوباما في العراق، وقال إن البلاد في أمس الحاجة للدعم الأميركي في المرحلة الراهنة.

XS
SM
MD
LG